×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 64

اول اجتماع بخصوص انضمام الاردن لمجلس التعاون الخليجي بعد عيد الفطر

أكد وزير الخارجية الاردني ناصر جودة الاحد ان اول اجتماع بخصوص انضمام الاردن لمجلس التعاون الخليجي سيعقد بعد عيد الفطر مباشرة.

ونقلت وكالة الانباء الاردنية الرسمية (بترا) عن جودة قوله ان "اول اجتماع بخصوص انضمام الاردن سوف يتم بعد عيد الفطر مباشرة".

واوضح ان "هذا الاجتماع  كان مقررا في رمضان ولكن تم التوافق بين جميع الاطراف ان يكون بعد العيد نظرا لارتباطات بعض وزراء الخارجية التي لا تمكنهم من حضور الاجتماع".

واضاف "انا على اتصال يومي مع نظرائي وزراء الخارجية في مجلس التعاون الخليجي ومع الامانة العامة وهناك تشاور وتنسيق مستمر وانه من الضرورة بمكان ان نبدأ بالاجتماع الاول المقرر بعد العيد لنضع خطة العمل ونبدأ الخطوات الاجرائية والعملية".

واوضح جودة ان "انضمام الاردن الى منظومة مجلس التعاون الخليجي هي منفعة متبادلة، نحن لنا قيمة مضافة نضعها على الطاولة وهم كدول خليج لهم قيمة مضافة يضعوها على الطاولة".

وتابع "نحن محضرين سياسيا واقتصاديا واجتماعيا فيما يخص الانضمام وهناك مصالح مشتركة للطرفين لتحقيق هذا الانضمام".

واعلن الامين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني في خطوة مفاجئة اثر قمة تشاورية في الرياض في العاشر من آيار/مايو الماضي تأييد قادة الدول الست انضمام الاردن والمغرب الى صفوف المجلس.

وقال الزياني ان "قادة دول مجلس التعاون الخليجي يرحبون بطلب المملكة الاردنية الهاشمية الانضمام الى المجلس وكلفوا وزراء الخارجية دعوة وزير خارجية الاردن للدخول في مفاوضات لاستكمال الاجراءات اللازمة لذلك".

وللاردن تواصل جغرافي مع السعودية بحيث يشكل حدودها الشمالية، كما ان تقارب انظمة الحكم الملكية والتركيبة العشائرية للمجتمع في البلدين يشكلان عاملا مساعدا في هذا المجال.

وفي حال نجاح مفاوضات الانضمام، ستشهد المنطقة تغييرا مهما في بنيتها السياسية والامنية خصوصا.

يذكر ان مجلس التعاون تأسس العام 1981 من الدول الخليجية الست اي المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة والكويت والبحرين وقطر وسلطنة عمان.

×