ابراهيم الناشي

السكنية: العثور على ذخائر وقنابل أمر غير مفاجىء لمقاول مشروع المطلاع وهناك مكتب دائم لـ”الدفاع” بالموقع

أوضح المهندس إبراهيم ناصر الناشي المتحدث الرسمي للمؤسسة العامة للرعاية السكنية بشأن ما تداولته وسائل التواصل الاجتماعي والصحف المحلية بخصوص العثور على كميات من الذخائر والقنابل اليدوية أثناء أعمال الحفر بموقع مشروع القسائم بجنوب المطلاع أن هذا الأمر غير مفاجئ للمقاول، حيث تنص مستندات التعاقد معه على وجوب الحيطة والحذر لدى القيام بأعمال الحفر تحسبا لوجود ذخائر أو بقايا متفجرات وذلك بالنظر لطبيعة الموقع.

وإضاف في تصريح صحفي اليوم بأن وزارة الدفاع هي الجهة التي يتم التنسيق معها بهذا الشأن، حيث قامت الوزارة بالفعل بأعمال تمشيط كامل مسطح الموقع قبل بدء الأعمال، إلا أنه يتوقع دائما ظهور مثل تلك الذخائر وبقايا المتفجرات على أعماق مختلفة أثناء الحفر، ولذا فقد تم تخصيص مكتب دائم لممثلي وزارة الدفاع بموقع مشروع مدينة جنوب المطلاع، وذلك من أجل سرعة التعامل مع هذه الموجودات بمجرد ظهورها لضمان عدم تعطل المقاول عن تنفيذ أعماله وفقا للبرنامج الزمني للمشروع.