غلاف المجلة

سالم العلي: التاريخ يذكر بكل فخر تضحيات وبطولات رجال الحرس الوطني منذ تأسيسه

أكد سمو الشيخ سالم العلي السالم الصباح رئيس الحرس الوطني أن التاريخ يذكر بكل  الفخر والاعتزاز بطولات وتضحيات رجال الحرس الوطني منذ تأسيسه قبل 50 عاما.

وأوضح سموه في كلمة له ضمن الإصدار الخاص الذي أصدرته مديرية التوجيه المعنوي بعنوان " الحرس الوطني مسيرة عطاء ...1967- 2017" بمناسبة اليوبيل الذهبي للحرس الوطني أن رجال الحرس الوطني وقفوا على قلب رجل واحد في مواجهة قوات الغزو الغاشم عام 1990 وقدموا أرواحهم فداء لوطنهم، مشيرا إلى ان القيادة السياسية تولي الحرس الوطني ورجاله كل الدعم والاهتمام.

من جانبه، قال الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني إن الحرس الوطني يشهد اليوم نقلة نوعية في مختلف المجالات العسكرية والأمنية والإدارية والفنية والطبية والرياضية ليصبح مؤسسة حضارية قادرة على تنفيذ المهام الوطنية.

وأضاف أن رجال الحرس الوطني وعلى مدار خمسين عاما يؤدون بكل ثقة واقتدار المهام الملقاة على عاتقهم في منظومة الدفاع عن الكويت وتحقيق الأمن والأمان لمواطنيها بالتعاون مع وزارتي الدفاع والداخلية والإدارة العامة للإطفاء.

من جهته، ذكر وكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم عبدالرزاق الرفاعي أن الحرس الوطني منذ مرحلة التأسيس يشهد قفزات هائلة في مجال التسليح والتدريب وتأمين المواقع الحيوية والمنشآت المهمة وتوسعة البنية التحتية ومساندة أجهزة الدولة والانفتاح بمبادرات متميزة على المجتمع المدني والتنسيق مع وزارات ومؤسسات الدولة العسكرية والمدنية والتعاون مع الدول الشقيقة والصديقة.

ولفت وكيل الحرس الوطني إلى أن رجال الحرس الوطني يتطلعون إلى تحقيق نقلة غير مسبوقة في شتى المجالات من خلال أهداف وثيقتهم الاستراتيجية.

يذكر أن الإصدار الخاص باليوبيل الذهبي للحرس الوطني يستعرض نبذة عن تأسيس الحرس الوطني في عهد المغفور لهما بإذن الله تعالى أمير الكويت الراحل سمو الشيخ صباح السالم الصباح، وسمو الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح، طيب الله ثراهما، عندما كان سموه رئيسا لمجلس الوزراء رئيسا لمجلس الدفاع الأعلى في ذلك الوقت.

وتطرق الإصدار إلى تضحيات رجال الحرس الوطني أثناء الغزو الغاشم عام 1990 ، إضافة إلى سياسة التخطيط الاستراتيجي التي يتبناها في إنجاز مهامه ، وبروتوكولات واتفاقيات التعاون التي أبرمها مع وزارات ومؤسسات الدولة المختلفة والدول الشقيقة والصديقة، فضلا عن دعم الحرس الوطني للمبدعين والمتميزين والمتفوقين.