وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح مع الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني

الاتحاد الاوروبي والكويت: ضرورة الحفاظ على وحدة الخليج وحل الأزمة في اطار البيت الخليجي

أكد الاتحاد الأوروبي ودولة الكويت اليوم الجمعة ضرورة الحفاظ على وحدة الخليج وحل الازمة التي تمر بها المنطقة ضمن إطار البيت الخليجي.

جاء ذلك في بيان مشترك أصدره الجانبان الكويتي والأوروبي عقب مباحثات اجراها وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الإعلام الكويتي بالوكالة الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح في مدينة (دبروفنك) الكرواتية مع الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني.

وبحسب البيان تناول اللقاء الذي حضره سفير دولة الكويت لدى بلجيكا جاسم البديوي آخر المستجدات حيال الأزمة الحالية في المنطقة.

وقال البيان ان الجانب الأوروبي أكد خلال اللقاء مجددا ضرورة الحفاظ على وحدة واستقرار الخليج وضرورة إيجاد حل في إطار مجلس التعاون الخليجي وعدم السماح بدخول أطراف أخرى في النزاع.

واشار الى ان موغيريني أكدت مجددا دعم الاتحاد الاوروبي الكامل لجهود الوساطة التي تقوم بها دولة الكويت والمتمثلة بالمساعي الكبيرة التي يتولاها سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه في هذا السياق.

وكان الشيخ محمد العبدالله قام في الفترة الأخيرة بجولة زار خلالها كلا من واشنطن ولندن وباريس أجرى خلالها مباحثات مع عدد من مسؤولي هذه الدول كما التقى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس حيث تم التأكيد خلالها على ضرورة الحفاظ على وحدة البيت الخليجي.

وفي إطار هذه الجولة جددت الولايات المتحدة والامم المتحدة دعمهما الكامل لجهود سمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح لحل الازمة الخليجية ضمن إطار البيت الخليجي.

جاء ذلك عقب مباحثات اجراها الشيخ محمد العبدالله في واشنطن مع وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس.

كما التقى الشيخ محمد العبدالله في لندن وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون وحث الجانبان أطراف الأزمة الخليجية على ضرورة تفعيل الحوار والعمل من اجل ضمان الوحدة بين دول مجلس التعاون الخليجي.

واكدت بريطانيا دعمها الكامل للوساطة الكويتية لحل الازمة الخليجية مشددة على التزامها بالتعاون والتنسيق مع دولة الكويت لتخفيف حدة التوتر في منطقة الخليج العربي.

بدورها ثمنت فرنسا مساعي حضرة صاحب السمو امير دولة الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح لايجاد حل للخلاف الخليجي مؤكدة دعمها لجهود دولة الكويت لرأب الصدع الخليجي وتخفيف حدة التوتر في المنطقة.

وتأتي زيارة الشيخ محمد العبدالله هذه ضمن جولة شملت واشنطن ولندن وباريس وبرلين لبحث اخر المستجدات حيال الازمة الحالية في المنطقة.