الصبيح خلال حفل الاستقبال

الوزيرة الصبيح: الاستثمار في الجزر الكويتية لا يزال في طور الدراسة

قالت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية هند الصبيح اليوم الأحد إن نسبة الانجاز في خطة التنمية السنوية المنتهية في 31 مارس الماضي بلغت 79 في المئة مرتفعة بنحو 10 في المئة مقارنة بالعام الماضي.

وأضافت الصبيح في تصريح للصحافيين على هامش استقبالها المهنئين بمناسبة شهر رمضان المبارك أن أغلب المشاريع المدرجة في خطة التنمية بدأت في مرحلة التنفيذ "مما يعد تطورا في الانجاز".

وأكدت الحرص على تذليل أي عقبات تواجه تنفيذ المشاريع وتحويلها من المرحلة التحضيرية الى المرحلة التنفيذية بالتنسيق مع المجلس البلدي لاسيما إزالة العقبات المتعلقة بالتراخيص أو الميزانيات.

وعن مشروع سكك الحديد قالت الصبيح أن المشروع لدى هيئة الشراكة بين القطاعين العام والخاص لدراسة منحه لمستثمر كويتي وتجري متابعته لطرحه للمناقصة.

وحول مشروع الاستثمار في الجزر الكويتية ذكرت أنه كان مقترحا من المجلس الاعلى للتخطيط والتنمية وباركه مجلس الوزراء "ولازلنا في طور الدراسة".

وعن وقف دعم العمالة الوطنية عن المواطنين العاملين في القطاع الخاص أفادت الصبيح أن اصدار اذن العمل للعمالة الوطنية في القطاع الخاص صدر من مجلس الوزراء في عام 2015 بطلب من برنامج اعادة الهيكلة والجهاز التنفيذي للدولة نظرا لتفشي ظاهرة التعيين الوهمي.

وبينت أن الهيئة العامة للقوى العاملة لم توقف صرف دعم العمالة إذ أن المعني في الامر هو برنامج إعادة الهيكلة لافتة إلى أنه لم ترد شكاوى ضد الهيئة في هذا الشأن.

وأوضحت أن قضية اصدار اذن العمل للعمالة الوطنية كانت احد توصيات اللجنة العليا لمعالجة خلل التركيبة السكانية ليتم التعرف على حجم العمالة لدى الشركات الامر الذي يتسنى معه وضع تقدير الاحتياج الدقيق للشركات.

وحول جمع التبرعات في شهر رمضان قالت الصبيح إن وزارة (الشؤون) وضعت الآلية وحددت المواقع في المساجد للجمعيات الخيرية مؤكدة متابعة الوزارة لهذه الاعمال عن كثب واستقبالها لاي شكاوى من قبل الجهات او الافراد المتبرعين للتعامل معها فورا وتطبيق القانون على الجميع.