شرح لآخر انجازات سير العمل في مشروع الزور

هاشم هاشم: 50% من عمالة مصفاة الشعيبة ستنقل الى "البترولية المتكاملة"

فيما أكدت الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة "KIPIC" ان العمل في مشروع مصفاة الزور يسير بشكل جيد رغم بعض الصعوبات المتوقعة التي تكتنف هذا المشروع التنموي الكبير٫ أعلن الرئيس التنفيذي هاشم سيد هاشم ان KIPIC ستستفيد بنسبة 50% من المشرفين و المهندسين و عمال العمليات و الصيانة الذين كانوا يعملون في مصفاة الشعيبة قبل اغلاقها  وفقاً للجدول الزمني والخطة الموضوعة لهذا المشروع .

و بين هاشم ان هذا الانتقال جاء بناء  على برنامج متفق عليه و معد له مع شركة البترول الوطنية الكويتية، لافتاً إلى انه " سيكون لهم دور كبير ومهم” في المرحلة المقبلة الهامة من عمر الشركة .

و كان مجلس الإدارة وقيادات الجهاز التنفيذي قد قاموا بجولة ميدانية في الحزم الخمس لمشروع مصفاة الزور  وذلك  للوقوف على حجم ما تم انجازه حتى الآن .  

و قال هاشم “ أن مسئولية مجلس الإدارة و الجهاز التنفيذي في الشركة  هي متابعة سير العمل في هذه المشاريع الضخمة  ولذلك اليوم نقوم بزيارة مصفاة الزور وهي استكمال للزيارة التي تمت قبل أسبوعين لمشروع مرافق استقبال الغاز المسال ، وهناك أيضاً متابعة حثيثة لمشروعالبتروكيماويات الذي ما زال في طور التصميم الهندسي و أنا مطمئن بأن مشروع مصفاة الزور ومشروع مرافق استقبال واستيراد  الغاز المسال سينجز ان في الوقت المحدد لهما”.

و زاد "اطلع مجلس الإدارة والفريق التنفيذي على تقدم سير العمل والتحديات التي تواجه عملية انشاء المصفاة، و أودّ الإشادة بالفريق المشرف على متابعة سير العمل وتقدمه حتى الآن"، مشيراً إلى ان "هناك تحديات كوّن المشروع من المشاريع التنموية الضخمة والمعقدة لكن الجهد الحثيث من فريق متابعة العمل والمقاولين سيمكننا من تحقيق التقدم في الوقت المطلوب".

وأضاف "سير العمل يحتاج لمتابعة حثيثة، وهو حتى الآن مقبول رغم وجود بعض التحديات وسيتم بذل الجهد المطلوب من الشركة والمقاولين لتفادي أي تأخير".

من جانبه قال رئيس مجلس الإدارة  في البترولية المتكاملة  حمزة بخش ان "هذه الزيارة تأتي تكملة لدور مجلس الإدارة في تفقد الموقع والتأكد من سير العمل  وارتأينا مع الجهاز التنفيذي ان نقوم بهذه الزيارات الميدانية بين فترة وأخرىللإطلاع والوقوف على آخر التطورات والمستجدات التي تطرأ على مراحل تنفيذ المشروع مع تقديم الدعم المعنوي والفني لفريق متابعة العمل، وتقديم الشكر للقائمين عليها لجهودهم العظيمة رغم انهم يعملون في هذه الأجواء الحارة".

ووصف الزيارة بأنها " كانت مثمرة جداً ووقفنا فيها على كم هائل من العمل ونتطلع لأكثر وأكثر"، لافتاً إلى ان " الشئ المفرح هو تحقيق خمسة ملايين ساعة عمل دون أى حوادث وهذا إنجاز كبير لمشروع بهذا الحجم وبهذا التعقيد والرقعةالجغرافية الكبيرة ".

إلى ذلك قال نائب رئيس مجلس الإدارة في البترولية المتكاملة .  فهد العجمي "تجولنا في الحزم الخمس و العمل جاري على قدم وساق لإنجاز هذان المشروعان الحيويان للصناعة النفطية والتنمية في الكويت .

وأثنى العجمي على " عمل الفريق المشرف على المشروع و المقاولين" ، لافتا الى انه" يتم تلافي أى قصور أولا بأول والأمل كبير في  ان يتم انجازه في الوقت   المحدد" .  

بدوره أوضح مدير مشروع مصفاة الزور خالد العوضي ان هذه الزيارات تعطي دافع كبير  للعاملين في المشروع  مؤكدا في نفس الوقت أن الجولة كانت مثمرة وتم الإطلاع على الحزم الخمس و أوضحنا التقدم الموجود،  وأرى ان الأمور مبشرة رغم التعقيدات والتحديات المتوقعة والتي يمكن التغلب عليها بالتنظيم والمتابعة والتعاون" .