لوكهيد مارتن

"لوكهيد مارتن" تزود طائرات هورنيت التابعة للقوات الجوية الكويتة بمنصات استهداف متطورة

تسلمت شركة "لوكهيد مارتن" ورمزها في بورصة نيويورك (LMT)، طلباً من القوات الجوية الأميركية لتزويد طائرات هورنيت طراز F/A-18C/D التابعة للقوات الجوية الكويتية بمنصات استهداف المتطورة "سنايبر".

ويندرج الطلب تحت عقد "لوكهيد مارتن" للمبيعات العسكرية الأجنبية القائمة غير محددة الوقت/غير محددة الكمية، والذي يشمل 14 منصة استهداف متطورة ATP وقطع الغيار والمعدات الداعمة والتركيب، على أن يتم بدء توصيل المنصات في العام 2018 تلبيةً للاحتياجات الملحة لعمليات القوات الجوية الكويتية.

وقال باول ليمو نائب رئيس التحكم في إطلاق النيران والمشرف على خدمات الدعم اللوجستي لقوات العمليات الخاصة في لوكهيد مارتن للصواريخ والتحكم في إطلاق النيران: "توفر منصة ATP نظام استهداف قوي وذكاءً غير مسبوق ومراقبة ودعم للاستطلاع في البيئات التي يوجد بها تهديدات وتحديات، ويعد دمج هذه المنصة مع طائرات هورنيت من شأنه توسيع القدرات العملياتية للقوات الجوية الكويتية"

وكانت أعلنت لوكهيد مارتن عن جهود لدمج منصة ATP في طائرات "تايفون" الحربية التابعة للقوات الجوية الكويتية في العام 2016، واستخدم المنصة نفسها في الطائرة الحربية العاملة في كندا CF-18 وفي الطائرات متعددة الجنسيات F-15 وF-16 وA-1 وB-1 وB-52 وF-2، بالإضافة إلى إجراء "لوكهيد مارتن" لتجارب طيران على طائرة البحرية الأميركية هورنيت.

وتعمل منصة ATP على اكتشاف والتعرف وتتبع والتحديد الأهداف التكتيكية الصغيرة باستخدام آشعة الليزر على مدى بعيد، بالإضافة إلى دعمها لجميع الأسلحة التي تعمل بآشعة الليزر ونظام تحديد المواقع GPS ضد أهداف متحركة ومحددة عدة.