نايف العجمي

لجنة الجناسي المسحوبة: رفع التقرير الأول بشأن الطلبات قريبا

اكد امين سر لجنة النظر في الجناسي المسحوبة الدكتور نايف العجمي التزام اللجنة بالانصاف والموضوعية والمهنية في عملها بعيدا عن الضغوط السياسية واضعة مراقبة الله ثم ثقة سمو امير البلاد والشعب الكويتي نصب اعينها.

وقال الدكتور العجمي في بيان صحفي خصه لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم الثلاثاء ان اللجنة حريصة على إنجاز المهمة التي أوكلت إليها دون تأخير وفي المقابل فانها بحاجة إلى وقت كاف لدراسة الطلبات نظرا لكثرتها وصعوبتها وكثرة تفاصيلها.

واضاف ان اللجنة بدأت بمهامها اثر صدور قرار مجلس الوزراء بتشكيل لجنة خاصة للنظر في اعادة الجناسي المسحوبة بناء على توجيهات سامية من حضرة صاحب السمو امير البلاد وبعد اللقاء الذي جمع اللجنة برئيس مجلس الأمة وسمو رئيس مجلس الوزراء وما تم فيه من اتفاق حول اختصاصات وآلية عمل اللجنة.

واشار الى ان اللجنة عقدت اجتماعات بلغ عددها 10 اجتماعات في شهر واحد فضلا عن الانعقاد الدائم للجنة الفرعية التحضيرية.

وحول ما تم انجازه حتى الان قال الدكتور العجمي ان اللجنة فتحت باب التقدم بطلب مراجعة قرارات أو مراسيم السحب والفقد والاسقاط لكل من صدر في حقه قرار أو مرسوم يتعلق بجنسيته بغض النظر عن تاريخ صدور القرار أو المرسوم.

واضاف انه بعد انتهاء فترة استقبال الطلبات قامت اللجنة بفرز تلك الطلبات وتصنيفها تمهيدا لدراستها وبلغ عدد الطلبات 184 طلبا.

وقال الدكتور العجمي ان اللجنة قامت بمخاطبة جميع الجهات ذات الصلة لتزويدها بجميع الملفات والمستندات والوثائق والمعلومات المتعلقة بأصحاب الطلبات.

واضاف ان اللجنة قامت بعد ذلك بالنظر في عدد من الطلبات وبدأت بمن تقدم الى اللجنة اولا وقامت بدراستها دارسة متأنية واتخذت قرارات بخصوصها.

واشار الى ان اللجنة سترفع قريبا تقريرها الأول بشأن في الطلبات التي تم الانتهاء منها.