×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

الكويتية: الطيار محل حادث الاربعاء الماضي في رحلة دبي لم يكن المعني بالقيادة

قالت مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية اليوم ان الطيار محل الحادث المتعلق باحد افراد المؤسسة من اطقم القيادة والذي وقع الاربعاء الماضي وصاحبه تفسيرات وتأويلات عدة لم يكن "هو المعني بقيادة" الرحلة القادمة من دبي.

واوضح بيان صادر عن المؤسسة خصت به وكالة الانباء الكويتية (كونا) بشأن ماتناقلته وسائل اعلام محلية حول الحادث ان ذلك الطيار لم يكن المعني بقيادة الرحلة القادمة من دبي في ذلك التاريخ بل كان راكبا كغيره من الركاب مضيفة انه وفقا للأنظمة المعمول بها في المؤسسة فان الطيار يمكنه السفر على متن طائراتها عن طريق نظام (اس ان واس).

وافاد بان هذ النظام يتيح لقائد الطائرة السفر على أي رحلة من رحلات المؤسسة شريطة أن يكون بلباسه الرسمي ويتم تسجيل اسمه في الكشف الخاص بأفراد أطقم القيادة للرحلة وهذا ماتم بالفعل مع قائد الطائرة المعني .

واضاف انه عند عودة ذلك الطيار الى مطار الكويت وقيامه باجراءات التفتيش المعتادة تم معاملته بشكل لا يليق بوظيفته أو الزي الرسمي لقائد طائرة يحمل على صدره علم دولة الكويت.

وقال البيان ان "هذا لايحول دون اتباع الاجراءات اللازمة والقانونية في حقه شريطة تحقيق الضمان الكامل والذي كفله القانون الكويتي لأي مواطن الأمر الذي حدثت بسببه مشادة بين الطرفين لايمكن للمؤسسة الخوض في تفاصيلها الا بعد الانتهاء من اجراءات التحقيق في وزارة الداخلية وصدور النتيجة النهائية بهذا الشأن".

واوضح بيان المؤسسة ان ما يعني المؤسسة "هو الأسلوب غير الحضاري وغير القانوني الذي تم في حق أحد أبنائها والمتمثل بالتشهير به وتعرضه للاهانة والادعاء عليه بتهم لم يتم البت فيها من قبل قضائنا العادل دون مراعاة الجانب الشخصي والانساني ودون الأخذ في الاعتبار قاعدة أن المتهم بريء حتى تثبت ادانته".

وذكر ان "ماحدث أثر سلبا على سمعة المؤسسة الوطنية التي تمثل الدولة والتي يعمل فيها مجموعة من المواطنين الأكفاء" مضيفا ان دولة الكويت تنتمي الى دولة مؤسسات وقوانين وفي حالة الاخلال بالنظم فان الاحتكام يكون لقوانين الدولة التي كفلت الضمان والحرية والاحترام للمواطن الكويتي ولا يكون الاحتكام الى التعسف في استخدام السلطة .

وقال البيان انه " في الوقت الذي تؤمن فيه مؤسسة الخطوط الجوية الكويتية بتحقيق العدالة وتطبيق القانون فان هذا لابد أن يكون دون الانتقاص بكرامة أبنائها والمنتسبين اليها مع ضرورة ترك القانون الحر يأخذ مجراه".

واضافت المؤسسة انها كلفت المعنيين متابعة القضية مع الجهات المعنية بالتنسيق مع جمعية الطيارين ومهندسي الطيران الكويتية وكذلك نقابة العاملين في المؤسسة والشركات التابعة لها .

وناشدت المؤسسة الرأي العام عدم الأخذ بمعلومات غير دقيقة ومغلوطة والحكم عليها نهائيا لما فيه مصلحة المواطنين والحفاظ على كرامتهم التي كفلها لهم الدستور الكويتي وتماشيا مع توجيهات حضرة صاحب السمو أمير البلاد وسمو ولي عهده الأمين.

×