ياسر أبل

الوزير أبل: وقف التعامل مع مقاول بيوت صباح الأحمد وإحالة الملف الى النيابة

أكد وزير الدولة لشؤون الاسكان وزير الدولة لشؤون الخدمات ياسر أبل اتخاذ المؤسسة العامة للرعاية السكنية أقسى الاجراءات العقابية بحق المقاول المنفذ لبيوت مدينة صباح الأحمد المسؤول عن تساقط الغطاء الخرساني لجزء من سقف الدور الأرضي لمعلق احد بيوت مدينة صباح الاحمد.

وأضاف الوزير أبل في بيان صحافي له اليوم، ان سلامة المواطنين خط أحمر لا يمكن تجاوزه أو التهاون فيه لأنه من صميم واجب القائمين على المؤسسة، مبينا أن القوانين والعقود تحدد مسؤوليات المقاولين وواجباتهم تجاه المؤسسة العامة للرعاية السكنية والمستفدين من خدماتها، وأيضا توضح العقوبات الواجبة عليهم في حال عدم التزامهم بمهامهم وتنفيذ الأعمال المطلوبة منهم بالشكل السليم.

وبين الوزير أبل أنه زار بيت مدينة صباح الأحمد حال ورود الخبر اليه يوم الخميس الماضي وكلف المسؤولين بالمؤسسة العامة للرعاية السكنية القيام بفحص سلامة البيت انشائيا والتحقيق في أسباب الحادث ورفع النتائج في أسرع وقت مع رفع توصية الى مجلس ادارة المؤسسة بوقف التعامل مع المقاول وسيتم احالة الملف الى النيابة العامة حتى يكون عبرة تبين جدية المؤسسة في التعامل مع المقاولين غير الملتزمين.

واختتم الوزير أبل بأن المؤسسة العامة للرعاية السكنية سبق لها التعامل مع مثل هذه الحوادث بمهنية عالية كما انها لن تتوانى في احالة اي من الذين يثبت ضلوعهم في هذا الحادث الى الجهات القانونية لاتخاذ العقوبات الرادعة بحقهم سواء من داخل المؤسسة أو خارجها. وأكد أبل أنه سيقدم تقريرا مفصلا عن الحادثة للجنة الاسكانية في مجلس الامة باجتماعها القادم.