سمو الامير متوسطا اعضاء الحكومة الجديدة

وزراء: سنعمل بقدر الأمانة التي حملناها ولا مكان للتقاعس او الفساد

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الكويتي الشيخ خالد الجراح الصباح حرصه على بذل كل الجهود الممكنة من أجل الحفاظ على امن دولة الكويت واستقرارها.

وقال الشيخ الجراح في تصريح له، عقب الاعلان الرسمي عن تشكيل الحكومة الجديدة اليوم السبت انه سيعمل بروح تتسم بالتعاون الكامل مع الاطراف كافة لضمان استمرار مسيرة التقدم والبناء في البلاد.

واعرب عن تمنياته بأن يحقق تطلعات القيادة السياسيه بتضافر جهود العاملين الى جانبه من منتسبي وزارة الداخلية، مشددا على انه لن يألو جهدا في بذل كل ما وفي وسعه للحفاظ على امن الكويت واستقرارها مؤكدا العمل من أجل تحسين الخدمات التي تقدمها الوزارة للمواطنين والمقيمين على ارض الكويت العزيزة.

واعرب عن اعتزازه الكبير بالثقة الغالية لصاحب السمو امير البلاد وسمو ولي العهد وسمو رئيس مجلس الوزراء مؤكدا انه كان ولا يزال جنديا خادما لسمو الامير والوطن والشعب في اي موقع تراه القيادة السياسيه مناسبا.

من جهتها اعربت وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية  هند الصبيح عن شكرها للثقة التي منحتها اياها القيادة الحكيمة لدولة الكويت ممثلة في سمو امير البلاد وسمو رئيس الوزراء متمنية ان تكون عند حسن الظن بها.

واكدت الوزيرة الصبيح في تصريح صحفي عقب الاعلان الرسمي عن تشكيل الحكومة الجديدة ان الفترة المقبلة ستكون غاية في الاهمية وسنعمل من اجل استكمال ما بدأناه خلال السنوات الماضية من فتح ملفات تتعلق بالاقتصاد وبتنويع  مصادر الدخل وتطوير العمل  وتنمية الكوادر البشرية  واستكمال تنفيذ الخطط التنموية والانتهاء من مشاريع الميكنة بهدف تسهيل انجاز معاملات المواطنين والمراجعين في مختلف المواقع التي تقع تحت اشرافنا.

وشددت الصبيح على تمسكها بتطبيق القانون  على الجميع وتعزيز  العدالة والمساواة وعدم المساس بأي حقوق للمواطنين فضلا عن العمل من اجل تحقيق الانجازات وتلبية طموحات الشعب الكويتي معربة عن املها في ان تتمكن من تحقيق حالة من الرضا لجميع ابناء الكويت في ظل القيادة الانسانية الحكيمة لصاحب السمو امير البلاد وسمو ولي العهد وسمو رئيس الوزراء.

من جانبه رفع وزير الصحة د.جمال الحربي لمقام حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح اﻻحمد وولي عهده الامين الشيخ نواف الاحمد ولسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء خالص الشكر واﻻمتنان للثقة الغالية بتكليفي بتحمل هذه اﻻمانة في هذه الظروف الدقيقة، داعيا من الله  عز وجل ان يوفقنا لتحمل المسؤولية بالتعاون مع جميع زملائي من قيادات الوزارة وجميع العاملين بها لنعمل بتفان واخلاص لمواصله جهود جميع من سبقونا ﻻحداث نقله نوعيه بالرعاية الصحية وتاكيد الحق في الصحة، فضلا عن تحقق رؤيه حضره صاحب السمو   لجعل الكويت مركزا متميزا للرعاية الصحية بما يتفق مع مكانتها وسمعتها في المحافل الدولية.

وقال الحربي "اننا سنعمل بعون الله كفريق واحد متكامل لتطوير جوده الرعايه الصحيه بكل مواقع تقديمها وبالمستويات الوقائيه والعلاجية والتاهيليه والتلطيفيه، مبينا ان شعارنا في المرحله القادمه هو "التميز في الرعايه الصحية" و"تعزيز الثقه بالنظام الصحي"، والتعاون والتنسيق المستمر مع جميع الوزارات والجهات الحكومية وغير الحكومية والقطاع الخاص والمجتمع المدني وضمن اطار المسؤوليه المشتركه عن الصحه".

وبين ان جميع السياسات يحب ان تراعي البعد الصحي، وذلك  ﻻنه ﻻ تنميه بدون الصحه، قائلا "ﻻمكان ﻻي متقاعس او متهاون وﻻمكان للفساد ولن نسمح به في الصحة".