سمو امير البلاد يستقبل سمو رئيس مجلس الوزراء

سمو امير البلاد يقبل استقالة الحكومة برئاسة سمو الشيخ جابر المبارك

استقبل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه بقصر بيان صباح اليوم وبحضور سمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح استقبل سموه رعاه الله سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء.

حيث رفع الى مقام سموه حفظه الله الكتاب التالي:

حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه                 امير دولة الكويت المفدى
   السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

فقد تفضلتم سموكم وأصدرتم أمركم السامي بتاريخ 20 رمضان 1434 هجرية الموافق 29 يوليو 2013 ميلادي بتكليفي برئاسة مجلس الوزراء وحمل مسؤوليات النهوض بأعباء البلاد وتحقيق التنمية فيها.

ثم بتوجيهاتكم الحكيمة صدر المرسوم رقم 2012 لسنة 2013 بتاريخ 4 اغسطس 2013 بتشكيل الوزارة.

وقد باشرت الحكومة فور تشكيلها حمل امانة المسؤولية في هذه المرحلة الدقيقة وما تنطوي عليه من الكثير من التحديات على كافة المستويات وهي مسؤولية كبيرة وامانه عظيمة قبلناها مقدرين ثقة سموكم الغالية معاهدين انفسنا على ان نكون اهلا لهذه الثقة امناء على قسمنا في بذل اقصى الجهد لبلوغ الغايات والطموحات التي عاهدنا الله اولا ثم سموكم واهل الكويت الاوفياء جميعا على المضي قدما لتحقيقها.

ويشهد الله على ان الحكومة ولله الحمد والمنة قد تمكنت من تحقيق الكثير من الانجازات التي تلبي طموحات وآمال اهل الكويت جميعا وذلك بفضل التعاون المثمر البناء مع مجلس الامة الموقر رئيسا واعضاء خلال الفصل التشريعي المنتهي وبفضل الجهود المخلصة لابناء الوطن الذين كان لتآزرهم وجهودهم الفضل في دفع عجلة البناء والتنمية للانطلاق بالمجتمع الكويتي على طريق التقدم والازدهار.

ولما كانت الانتخابات العامة للفصل التشريع الخامس عشر لمجلس الامة الموقر والتي اجريت بكل شفافية ونزاهة قد اعلنت نتائجها الكاملة الرسمية لذلك وطبقا لحكم  المادة (57) من الدستور فاني اتشرف بان ارفع لسموكم استقالة الوزارة.

واذ ارجو من سموكم حفظكم الله التفضل بقبول الاستقالة فانه لا يسعني في هذا المقام إلا ان اتقدم من سموكم بالاصالة عن نفسي وبالنيابة عن اخواني الوزراء ببالغ التقدير وعظيم الاعتزاز لثقتكم الغالية التي وليتمونا اياها وتوجيهات سموكم السديدة التي كانت لنا سندا ومعينا في تحقيق ما قدر الله لنا تحقيقه من انجازات مؤكدين لسموكم بأننا كنا وسنظل جنودا مخلصين لكويتنا الغالية.

كما يجدر بي ان انوه بما بذله الاخوة الوزراء من جهد كبير ومشكور في حمل أمانة المسؤولية خلال الفترة الماضية.

داعيا الله عز وجل ان يحفظكم بعنايته وان يحفظ الكويت واهلها الاوفياء وان يسدد على دروب الخير خطاكم.

وتفضلوا سموكم بقبول خالص التقدير والاحترام

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                                                   رئيس مجلس الوزراء
                                                 جابر مبارك الحمد الصباح

 

×