أمير البلاد مفتتحا مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي

أمير البلاد يفتتح مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي

تحت رعاية وحضور حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد أقيم صباح اليوم حفل افتتاح (مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي).

وقد وصل سموه الى مكان الحفل حيث استقبل بكل حفاوة وترحيب من قبل نائب وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي الجراح ووزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود ووزير التربية ووزير التعليم العالي الكتور بدر العيسى ورئيس الشؤون المالية والإدارية بالديوان الأميري عبدالعزيز سعود اسحق وأعضاء اللجنة المنظمة.

وتفضل سموه بإزاحة الستار إيذانا بافتتاح المركز والتوقيع على سجل الشرف. وشهد الحفل سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر و رئيس مجلس الأمة السابق مرزوق الغانم و كبار الشيوخ و نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد وسمو الشيخ ناصر المحمد وسمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء و النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ خالد الجراح ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية ووزير النفط بالوكالة أنس الصالح والوزراء والمحافظون وكبار المسؤولين بالدولة وكبار القادة بالجيش والشرطة والحرس الوطني والإدارة العامة للاطفاء.
هذا وبدأ الحفل بالنشيد الوطني ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم..

وألقى نائب وزير شؤون الديوان الأميري كلمة فيما يلي نصها: "بسم الله الرحمن الرحيم سيدي صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه سيدي سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه أصحاب السمو والسعادة الشيوخ الكرام سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح حفظه الله أيها الحفل الكريم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: إنه ليوم أغر من أيام الكويت الحبيبة الذي نحتفل به بافتتاح معلم من معالم الحضارة والثقافة والرقي ليحمل اسم قائد عظيم ملأ تقديره ومحبته القلوب إنه مركز جابر الأحمد الثقافي بروعته وبهائه.

يزيد من بهجة هذه المناسبة وروعتها حضور سيدي صاحب السمو أميرنا المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ليضيف على عهده الزاهر خطوة عظيمة أخرى نحو تقدم وطننا العزيز في مجال الثقافة والرقي.

إن هذا المركز الذي يعد مفخرة من مفاخر الكويت والذي يحمل اسم أمير القلوب الراحل سيكون له اثره البالغ في تطوير مجالات الثقافة لدى الاجيال حاضرها ومستقبلها وجعل مجتمع الكويت ثقافيا اكثر حيوية ونشاطا كما أنه سيعمل على غرس محبة الكويت وروح المواطنة المخلصة في قلوب الأجيال المتعاقبة.

سيدي صاحب السمو: إنك اليوم تقطف ثمار جهد عظيم بذلتموه سموكم من أجل أن تصبح فكرتكم هذه حقيقية واقعة ليجني ثمارها أبناؤكم في الحاضر والمستقبل بكل فخر واعتزاز.
حفظكم الله يا صاحب السمو وأمد في عمركم وحقق على أيديكم الكريمة المزيد من الإنجازات الخيرة الرائعة لتصبح الكويت في عهدكم الميمون مفخرة لأبنائها وأمتها العربية والإسلامية.

وأستأذن سموكم لأعرب عن الشكر والتقدير لأولئك الذين عملوا ليلا ونهارا من المهندسين والمخططين والفنيين والإداريين والعاملين وفي مقدمتهم  الأخ عبدالعزيز سعود اسحق لإنجاز هذا المعلم الرائع الجميل في موعده المحدد.

فلهم خالص الشكر والثناء.

ونحن جميعا ندعو الله تعالى أن يحفظ سموكم ويسبغ عليكم أثواب الصحة والعافية لتنعم هذه الأرض الطيبة بالسلام والأمان والاستقرار.
إنه السميع المجيب.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته".

ثم تم عرض فيلم وثائقي عن مرافق مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي المختلفة بعدها قدم مجموعة من الفنانين والموسيقيين لوحات فنية ووصلات غنائية وتمثيلية متنوعة تضمنها حفل أوبرا غنائيا.

كما تم تقديم هدية تذكارية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد ولسمو ولي العهد حفظهما الله بهذه المناسبة وقد غادر سموه مكان الحفل بمثل ما استقبل به من حفاوة وتقدير.