وزارة الداخلية

الداخلية: لا صحة إطلاقا لوجود أجهزة تشويش في السجن لها تأثيرات سلبية على صحة النزلاء

نفت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية نفياً قاطعاً ما نقلته إحدى الصحف عن وجود أجهزة تشويش للاتصالات بالسجن المركزي لها تأثيرات سلبية أو جانبية على صحة النزلاء، مؤكدةً أن ذلك غير صحيح تماماً.

وشددت على أنه لم يتم استخدام أي نوع من الأجهزة المحظورة والتي يمكن أن تؤثر على الصحة بأي شكل من الأشكال، مشيرةً إلى أن المؤسسات الإصلاحية تضم إضافة إلى النزلاء، ضباطاً وأفراداً ومدنيين رجالاً ونساء يؤدون المهام المنوطة بهم ومن غير المنطقي تعريضهم بأي حال من الأحوال لأي تأثيرات سلبية أو جانبية على الصحة.

وأهابت الإدارة بوسائل الإعلام عدم الخوض في هذه الأمور ونشر مثل تلك الأخبار دون تيقن أو تدبر، والعمل على تغليب المصلحة العامة، وأن يأتي ذلك على رأس الأولويات.

 

×