الدكتور هلال الساير

صندوق الأمم المتحدة المركزي لمواجهة الطوارئ يختار د.هلال الساير عضوا

اختارت منطمة الامم المتحدة رئيس مجلس ادارة جمعية الهلال الاحمر الكويتي الدكتور هلال الساير عضوا في الفريق الاستشاري المشرف على عمل صندوق الأمم المتحدة المركزي لمواجهة الطوارئ (سيرف).

وقال الساير في تصريح له اليوم الثلاثاء قبيل مشاركته في الاجتماع الاول للصندوق المقرر عقده في ال27 من الشهر الجاري في جنيف ان اختياره عضوا في الفريق الاستشاري لصندوق (سيرف) يعد تكريما من قبل الامم المتحدة لدولة الكويت ودورها الرائد في ميدان العمل الانساني.

واكد ان ما قدمته الكويت وشعبها عبر مؤسساتها الرسمية والتطوعية وجهود اهل الخير لاغاثة المتضررين والمحتاجين حول العالم اضافة الى دورها الدائم في دعم المنظمات والجهات الدولية العاملة في مجال الاغاثة ترك "اثره الكبير" لدى المجتمع الدولي الذي يعبر في كل مناسبة عن الاحترام والتقدير للكويت وشعبها لما قدمته للانسانية جمعاء.

وذكر الساير ان الصندوق يهدف الى تعزيز الاستجابة المبكرة السريعة للازمات والحوادث في سبيل الحد من الخسائر في الأرواح اضافة الى تقديم الاستشارة المباشرة الى اللجنة التابعة لامين عام الامم المتحده لاعطاء التوصيات النهائية لتوجيه المعونة والاغاثة العاجلة للمتضررين من الكوارث الطبيعية والنزاعات المسلحة.

واشار الى ان الكويت قامت في 2014 برفع مساهمتها السنوية من 500 الف دولار الى مليون دولار سنويا في صندوق (سيرف) ايمانا منها باهمية العمل الذي يقوم به الصندوق في الازمات الطارئة حول العالم ودور الامم المتحدة ووكالاتها في مجال الاغاثة والمساعدات الانسانية.

يذكر ان صندوق مواجهة الطوارئ تأسس من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة في 2005 لتمويل حالات الطوارئ الإنسانية بصورة أسرع وأكثر إنصافا تحت اشراف مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) التابع للامانة العامة للامم المتحدة.

وقدم الصندوق منذ انشائه اكثر من 1ر4 مليار دولار ساهمت في اغاثة ملايين الاشخاص الذين تضرروا نتيجة كوارث طبيعية وصراعات مسلحة في 94 دولة ومنطقة حول العالم ويتم تجديد موارد الصندوق بشكل سنوي من خلال تبرعات من الحكومات والقطاع الخاص والمؤسسات والأفراد.

×