اجتماع مجلس الوزراء

مجلس الوزراء: مرسوم الدعوة للانتخابات البرلمانية السبت الموافق 26 نوفمبر المقبل

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الاسبوعي صباح اليوم الاثنين في قاعة مجلس الوزراء بقصـر بيان برئاسة سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء، حيث حدد موعد الانتخابات البرلمانية المقبلة يوم السبت الموافق 26 نوفمبر المقبل.

واعلن وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد عبدالله ان مجلس الوزراء اعتمد في اجتماعه الاسبوعي اليوم الاثنين مرسوم الدعوة لانتخابات اعضاء مجلس الامة التي من المقرر ان تجرى يوم السبت الموافق 26 نوفمبر المقبل.

الى ذلك اطلع مجلس الوزراء في مستهل اجتماعه على الرسالة الموجهة لحضرة صاحب السمو الأمير من محمد نواز شريف رئيس وزراء جمهوريـة باكستان الإسلاميـة الصديقة، والتي تناولت العلاقات الثنائية القائمة بين البلدين الصديقين وسبل تنميتها في كافة المجالات والميادين.

أحيط مجلس الوزراء بالمرسوم الصادر بقبول الاستقالة المقدمة من كل من وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشئون مجلس الأمة الدكتور علي صالح العمير، ووزير المواصلات ووزير الدولة لشئون البلدية عيسى أحمد الكندري، ووزير العدل ووزير الأوقاف والشئون الإسلامية يعقوب عبدالمحسن الصانع، بسب رغبت كل منهم بخوض الانتخابات النيابية للترشح لمجلس الأمة للفصل التشريع القادم.

وقد عبر سمو رئيس مجلس الوزراء عن شكره وتقديره لكل من الوزراء الثلاثة منوهاً، بما قدموه من جهود مخلصة طيلة خدمتهم في العمل الوزاري، متمنياً لهم دوام النجاح والتوفيق لخدمة الوطن والمواطنين.

كما وافق مجلس الوزراء على مشروع مرسوم بشأن دعوة الناخبين لانتخاب أعضاء مجلس الأمة بتاريخ 26/11/2016، ورفعه لحضرة صاحب السمو الأمير  .

ثم استعرض مجلس الوزراء نتائج الزيارة الرسمية التي قام بها حضرة صاحب السمو الأمير  إلى مملكة تايلند الصديقة وذلك لحضور مؤتمر القمة الثاني لحوار التعاون الآسيوي تحت شعار (آسيا واحدة .. قوة متنوعة)، والذي عقد في العاصمة التايلندية بانكوك، وبهذا الصدد شرح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد للمجلس أبرز النتائج التي تضمنها البيان الختامي الصادر عن أعمال القمة، ومنها إنشاء سكرتارية دائمة لحوار التعاون الآسيوي على أن يكون مقرها دولة الكويت، وذلك تقديرا لدور دولة الكويت الريادي في العمل الآسيوي المشترك، كما أكدت القمة على أهمية المساهمة في جعل آسيا محورا بارزا للتجارة والاستثمار والمشاريع التي تمد الأسواق الإقليمية والعالمية بطلباتها المتزايدة.

كما أحاط ه مجلس الوزراء علما بفحوى الكلمة التي ألقاها حضرة صاحب السمو الأمير  أمام القمة، وما تضمنته من توجيهات سامية ركزت على الالتزام بأهداف وأدوار ومبادئ الحوار التي تسهم في تحقيق التنمية الإقليمية وعلى أهمية العمل الجماعي لتحقيق السلام والاستقرار والازدهار المشترك بهدف تحقيق النمو الشامل والتنمية المستدامة بين دول القارة الآسيوية .

وشرح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية للمجلس كذلك نتائج الزيارة التاريخية التي قام بها حضرة صاحب السمو الأمير  والوفد المرافق إلى سلطنة بروناي دار السلام الصديقة، وفحوى المحادثات التي جرت مع السلطان الحاج حسن البلقيه معز الدين والدولة ـ سلطان بروناي دار السلام، والتي تناولت سبل دعم وتعزيز العلاقات المشتركة بين البلدين على كافة الأصعدة والميادين إلى جانب بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، وقد توجت الزيارة بالتوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين للتعاون في مجالات التعليم العالي والبحث العلمي والسياحة ومنع التهرب الضريبي .

هذا، وقد عبر المجلس عن ارتياحه لمدى تطابق وجهات النظر التي سادت المباحثات والجو الودي الذي تميز بالتفاهم وروح الصداقة .

ثم أحاط النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح مجلس الوزراء علما بنتائج مشاركته في اجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية مع وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الذي عقد في الرياض مؤخرا، وتم خلاله بحث القضايا الإقليمية والدولية لاسيما ما تعلق بالوضع الأمني في سوريا والعمليات العسكرية في مدينة حلب وسبل التوصل لإنهاء الواقع المأساوي في سوريا، بالإضافة إلى سبل تطوير علاقات التعاون بين الجانبين في المجالات التجارية والاقتصادية بما يخدم مصالحهما المشتركة .

كما ناقش مجلس الوزراء توصية لجنة الخدمات العامة بشأن ظاهرة انتشار المساجد والمصليات غير المرخصة، وقرر المجلس تكليف بلدية الكويت بالتنسيق مع كل من وزارة الداخلية، وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية، ولجنة إزالة التعديات على أملاك الدولة والمظاهر الغير مرخصة، والجهات التي تراها مناسبة بسرعة وضع حلول للمساجد والمصليات الغير مرخصة، والتي ترى وزارة الداخلية ضرورة معالجتها لدواعي أمنية، وكذلك تكليف وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية بإعداد تقرير مفصل حول المساجد والمصليات غير المرخصة في كافة مناطق الكويت متضمنا رؤية الوزارة حول طريقة التعامل معها، وموافاة مجلس الوزراء بما ينتهى إليه الأمر وذلك خلال شهرين من تاريخه .

ثم اطلع مجلس الوزراء على توصيات لجنة الشئون القانونية بشأن مشروع مرسوم بالموافقة على مذكرة تفاهم في مجال العمل والشئون الاجتماعية بين حكومة دولة الكويت وحكومة الجمهورية التونسية، ومشروع مرسوم بالموافقة على اتفاقية التعاون الثقافي والفني بين حكومة دولة الكويت وحكومة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية .

وقرر المجلس الموافقة على مشروعي المراسيم، ورفعها لحضرة صاحب السمو الأمير  .

ومن جانب آخر أبن مجلس الوزراء عضو مجلس الأمة السابق المرحوم بإذن الله تعالى فلاح مطلق هذال الصواغ، الذي وافاه الأجل المحتوم يوم الثلاثاء الماضي، والمجلس إذ يستذكر جهود الفقيد المخلصة في العمل البرلماني وخدمة الوطن، ليتوجه بالدعاء إلى المولى عزوجل بأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان .

ثم بحث المجلس الشئون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي .

وقد أدان مجلس الوزراء الهجوم الإرهابي الذي استهدف إحدى نقاط التأمين بمحافظة شمال سيناء في جمهورية مصر العربية الشقيقة، والذي أسفر عن استشهاد عدد من أفراد القوات المسلحة المصرية وإصابة الآخرين منهم، مؤكدا وقوف دولة الكويت إلى جانب الشقيقة مصر وتأييدها في الإجراءات التي تتخذها لصيانة أمنها واستقرارها، كما أكد المجلس على موقف دولة الكويت الثابت والمبدئي المناهض للإرهاب بكل صوره وأشكاله وأيا كان مصدره.

 كما أعرب المجلس عن خالص التعازي وصادق المواساة إلى مصر الشقيقة قيادة وحكومة وشعبا وإلى أسر الضحايا خاصة، مبتهلا إلى الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل .

كما أبن مجلس الوزراء ملك تايلند بوميبول ادولياديج بوفاته يوم الخميس الماضي، وعبر المجلس عن خالص التعزية والمواساة لممكلة تايلند حكومة وشعبا .

ومن جانب آخر هنأ مجلس الوزراء السيد أنطونيو غوتيريس لتوليه منصب أمينا عاما جديدا لدى منظمة الأمم المتحدة، متمنيا له التوفيق والنجاح في عمله، مستذكراً بالتقدير الجهود والمساعي المخلصة التي بذلها الأمين العام السابق بان كي مون في خدمة قضايا العدل والسلام والإنسانية في كل مكان .

 

×