فيصل المقصيد

التربية: انطلاق انشطة الأندية المدرسية المسائية 16 اكتوبر الجاري

أصدر الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة مدير عام الأندية المدرسية المسائية فيصل المقصيد قرارا بشأن تحديد وافتتاح مقار الأندية المدرسية المسائية للعام الدراسي 2016 / 2017  ومعاودة أعمالها وأنشطتها اعتبارا من يوم الأحد الموافق 16/10/2016م.

وقال فيصل المقصيد في تصريح صحفي تحقيقا للرغبة الأميرية السامية لشغل اوقات فراغ ابنائنا الطلاب بما يعود عليهم وعلى وطنهم بالنفع والفائدة ولكي تكون الأندية  تربة خصبة لإبراز قدرات وإبداعات طلابنا وتنمية مواهبهم وتكوين شخصيتهم من كافة المناحي إضافة إلى غرس القيم التربوية وتعزيز الولاء والانتماء  للوطن لديهم واستثمار طاقاتهم بإعتبارهم جيل المستقبل وأساس  تنمية وازدهار الكويت.

وأوضح المقصيد بأن قطاع التنمية التربوية والأنشطة بوزارة التربية واستجابة لهذه التوجيهات لكي تكون واقع ملموس وعملي فقد ابرمت وزارة التربية العديد من الاتفاقيات مع كافة المؤسسات المعنية بالشباب ووضع القطاع العديد من الاستراتيجيات والخطط لتطوير انشطة وفعاليات الاندية المدرسية المسائية لكي تشهد طفرة نوعية لم تشهدها من قبل لتطوير واستحداث أنشطة جاذبة تقدم لطلابها وأولياء أمورهم .

وبين المقصيد بأن الأندية المدرسية المسائية خلال العام الفائت شهدت نجاحات عديدة من خلال انشطتها التي نفذتها طوال العام الدراسي والعطلة الصيفية التي أثـمرت عن زيادة  عدد الطلاب المترددين على الاندية والمشاركين في انشطتها ليمارسوا انشطة مفيدة ومتنوعة وهذه الانشطة توفرها وزارة التربية مجانا للطلاب من كل الاعمار لشغل اوقات فراغهم فى اشياء مفيدة وصقل مواهبهم لان الاندية المسائية هى مكان تربوى هادف حيث يتنقل الطلاب بين الانشطة المختلفة الثقافية والفنية والرياضية والعلمية والاجتماعية والمسرحية ونشاط ميكانيكا السيارات ونشاط الموسيقى ... الخ لإشباع احتياجاتهم وتنمية قدراتهم وإبداعاتهم. 

 ودعا المقصيد جميع الطلاب وأولياء امورهم الى الانضمام لتلك الاندية واختيار النشاط المناسب والاستفادة من جميع الإمكانات التي وفرتها الوزارة لهم في كل منطقة سكنية تحقيقا للمشاركة المجتمعية التي تسعي لتحقيقها الوزارة.

وحدد المقصيد 34 مقرا للأندية موزعة على المناطق التعليمية الست وتشمل أندية طلبة التعليم العام وإدارة مدارس التربية الخاصة ومركز الروبوت وصالات البولينغ والأندية التخصصية.

 

×