الطبطبائي عن استجواب الفهد: تأييد طرح الثقة قبل الإستماع لردوده لا تجوز

أعلن النائب د. وليد الطبطبائي أنه لا يمانع تأييد طرح الثقة بالوزير الفهد، من حيث المبدأ "ولكن من الصعب الحديث عن طرح الثقة قبل الاستماع إلى رد الوزير"، معتبراً إعلان تأييد طرح الثقة 'إدانة مسبقة لا تجوز".

وعن موضوع استجواب الفهد، أبلغ الطبطبائي صحيفة 'الجريدة" بأنه سيتحدث مؤيداً وللوزير الحق في الرد، وإذا لم نقتنع فنحن، نواب كتلة الإصلاح والتنمية، ليس علينا أي حرج في تأييد طرح الثقة'.

من جهته، أكد النائب خالد السلطان لـ'الجريدة' أن الاستجواب الثاني المقدم إلى رئيس الوزراء الشيخ ناصر المحمد "مستحق، وهو جزء من استحقاقات كثيرة"، معتبراً أن تصوير الاستجواب بأنه موجه إلى سمو الأمير 'هو حجة العاجز، وأرفض إقحام مسند الإمارة في قضايا تتعلق بالحكومة، فيجب أن يقف هذا النهج عند حده'.

وحول ما يتردد بأن الشيخ عذبي الفهد (رئيس جهاز أمن الدولة) وراء استجواب المحمد الأخير، قال السلطان: 'كل شيء يلزقونه في عذبي الفهد'، مضيفاً أن نهج الحكومة الجديد "هو الهروب من الاستجوابات".

ورأى أن "بندين في استجواب الشيخ أحمد الفهد في غير محلهما؛ المتعلق بالرياضة، والآخر المتعلق بالتنمية، فسمو رئيس الوزراء هو المسؤول سياسياً أمام المجلس عن عدم تنفيذ خطة التنمية، وليس الشيخ أحمد الفهد".

×