الفريق سليمان الفهد

الداخلية: تفعيل برنامج التوقيع الالكتروني على تأشيرات الدخول الخاصة بالشركات والفنادق

اعلن وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان الفهد، بأن المؤسسة الأمنية تدخل مرحلة جديدة في مجال التوسع بنطاق تطوير الخدمات الالكترونية الأمنية وفقاً للرؤية الاستراتيجية التي أرسى ملامحها معالي الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزير الداخلية.

وأوضح أن اعتماد الخدمات الالكترونية الجديدة يهدف إلى مواكبة التطورات المتلاحقة في المجال التقني واختصار الوقت والإجراءات من أجل خدمة أهل الكويت والمقيمين وضيوف البلاد، ويجسد اهتمام المؤسسة الأمنية باتخاذ خطوات التطوير بما يصب في صالح الوطن.

وأشار الفريق الفهد إلى أن تفعيل برنامج التوقيع الالكتروني على تأشيرات الدخول الخاصة بالشركات والفنادق المرتبطة بنظام الربط الآلي، والذي بدأ بالفعل يؤكد هذه الانطلاقة الجديدة لترجمة التطور التقني لحقائق على أرض الواقع لصالح كل من يعيش على هذه الأرض الطيبة.

وذكر أنه قد تم التنسيق مع الشركات والفنادق المعنية والمرتبطة للبدء بالعمل وإشعار الجهات المرتبطة بالمشروع، وذلك لتسهيل الإجراءات بالنسبة للفنادق والشركات بحيث أصبح لا داعي لحضور مندوبيهم للحضور للإدارة العامة لشئون الإقامة، فالتأشيرة السياحية والتجارية تكون موقعة بنظام التأشيرات الالكترونية من قبل مدير عام الإدارة العامة لشئون الإقامة ويكون التوقيع الكتروني محفوظ بنظام يظهر مع التأشيرة وقد تم التعميم في هذا الشأن على جميع المنافذ بدولة الكويت وهذا يعني سرعة في الإجراء وتوفير للوقت والجهد والقضاء على الروتين.

وأضاف أن هذا البرنامج التي أطلقته وزارة الداخلية، يمثل خطوة باتجاه تشجيع عجلة الاقتصاد بالبلاد ودعم الحركة السياحية والتبادل التجاري، نظرا للعدد الكبير من الجنسيات من مواطني الدولة المعفية من الرسوم التي سمح لها بزيارة البلاد من خلال هذا المشروع وسوف يطبق في مرحلة مقبلة على جميع الدول.

وأعرب عن أمله في ان نكون قد حققنا طموح قيادتنا الامنية بالارتقاء بالخدمات التي تقدمها وزارة الداخلية لدفع عجلة الاقتصاد والسياحة بالبلاد، معاهدين الله وقيادتنا على ان نعمل بكل جد وجهد للارتقاء بعملنا لما فيه مصلحة وخير وطننا العزيز، مؤكداً أن هناك توجيهات من القيادة الامنية، من اجل التسهيل على الزائرين لدعم الحركة الاقتصادية بالبلاد ودعم النشاط السياحي والتجاري، وهذا ما نعمل جاهدين عليه جنبا الى جنب تطوير الخدمات المقدمة للجمهور.

وشدد على ان عنوان المرحلة المقبلة هو التوسع في الخدمات الالكترونية الذكية لأهل الكويت والمقيمين وضيوف البلاد بشكل يضمن تقديم الخدمات لهم بجودة عالية وبكل سهولة ويسر.

وأعرب عن تقديره للدعم الكامل من القيادة العليا لوزارة الداخلية وحرصها على دعم أجهزة الوزارة والعمل على تطويرها بشكل مستمر بما يحقق الأهداف الموضوعة والمنشودة، والسعي دائماً إلى إيجاد آلية متطورة لتقديم خدمات متميزة للجمهور، ومواكبة مسيرة النهضة والتطور التي تشهدها الدولة في مختلف المجالات، وجعل الخدمات الالكترونية في متناول الجميع تنفيذاً لتوجيهات القيادة السياسية العليا الرشيدة في تقديم أفضل الخدمات والارتقاء بدولة الكويت بشكل يعكس المكانة المرموقة التي وصلت إليها بين دول العالم.