الشيخ أحمد الفهد

مكتب محاماة سويسري: الإدعاء العام السويسري قام بتفتيش مكاتبنا ومصادرة مستندات تخص موكلنا أحمد الفهد

أعلن مكتب المحاماة السويسري "جينتيوم" Gentium Law، والموكل من قبل الشيخ أحمد الفهد للتحقيق في مدى سلامة أشرطة الفيديو المنسوبة لسمو الشيخ ناصر المحمد ورئيس مجلس الأمة السابق جاسم الخرافي وعدد من القضاة، عن قيام الإدعاء العام السويسري بتفتيش مكاتبه ومصادرة عدد من المستندات السرية التابعة لموكلهم الفهد بالإضافة الى مستندات أخرى لا علاقة لها بالقضية.

وقال مكتب المحاماة في بيان صحفي نشره على موقعه، أن الإدعاء العام السويسري قام كذلك بتفتيش منزل أحد الشركاء في المكتب وتم استدعاءه للنيابة السويسرية للتحقيق معه على خلفية القضية المرفوعة من الشيخ ناصر المحمد وورثة جاسم الخرافي، وتم إخلاء سبيه بضمان.

وأضاف البيان أن بعد تلك الإجراءات والتي لم تصل الى نتيجة، قام المدعي العام بمداهمة منزل أحد المحامين التابعين للمكتب مع قوة من الشرطة في الصباح الباكر، وتم تفتيش منزله والقاء القبض على المحامي بملابس نومه وتم احتجازه لعدة ساعات وتم إخلاء سبيله بضمان، وأوضح البيان أنه تم إجبار المحامي على تسليم كلمة المرور الخاصة ببريده الإلكتروني الخاص الى الإدعاء العام.

وانتقد بيان مكتب المحاماة إجراءات الإدعاء العام السويسري واصفا إياها أنها مختلفة عن الإجراءات الإعتيادية، مبينة أن المدعي العام السويسري استخدم بشدة الصلاحيات الممنوحة له وفق القانون السويسري، مبديا استغرابه من إتخاذ تلك الإجراءات في قضية ذات طابع سياسي في دولة خليجية.

للإطلاع على تفاصيل البيان من موقع مكتب المحاماة (باللغة الانجليزية) .. إضغط هنا.

 

×