الدكتور المطيري محاضرا خلال الدورات التدريبية

الشؤون: الدورات التدريبية لموظفي الوزارة تقام بجهود ذاتية ولا تكلف الميزانية اي مبالغ مالية

اعلن وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل الدكتور مطر علي المطيري عن بدء الموسم التدريبي لموظفي وزارة الشؤون في اطار انطلاقة مشروع تنمية الموارد البشرية ضمن استراتيجية وزارة الشؤون التي تعتمد على ميكنة كافة القطاعات وتنفيذ مشاريع خطة التنمية وتنمية العنصر البشري.

واوضح المطيري في تصريح صحفي على هامش افتتاحه اول دورة تدريبية  التي ضمن فعاليات الموسم التدريبي الذي تنظمه ادارة تنمية الموارد البشرية في قطاع التخطيط والتطوير الاداري بعنوان " كتابة وطرح المناقصات والاعمال الانشائية "انه التدريب سيشمل جميع الدورات التخصصية والفنية والادارية والقيادية في 2016 مشيرا الى ان اهم مايميز هذه الدورات انها تقام بجهود ذاتية من داخل الوزارة ولا تكلف الميزانية اي مبالغ مالية حيث ان جميع المحاضرين من داخل الوزارة.

واشار الى ان هذه الدورات تختص بمناهج  ولوائح وزارة الشؤون وطريقة تنمية وتطوير الموظفين والجهات الاشرافية لافتا انه تم البدء بدورة بعنوان " كتابة وطرح المناقصات والاعمال الانشائية " تستمر لمدة ثلاثة ايام ستصب في صالح تنمية الموظفين.

وحول مشروع ميكنة قطاعات الشؤون كشف الوكيل المطيري ان الوزارة قطعت شوطا طويلا في مجال الميكنة حيث تم طرح جميع المناقصات المتعلقة بالميكنة ومنها مناقصات الرعاية الاسرية والتعاون وغيرها من المناقصات الاخرى وهو ما سينعكس على تقديم الخدمات اون لاين خلال الفترة المقبلة وستكون باكورة هذه الخدمات عبر الميكنة في ادارة التنمية التعاونية في قطاع التعاون بداية الشهر المقبل كاشفا ان تكلفة  ميكنة قطاعات الشؤون تبلغ 2.6 مليون دينار منوها ان تكلفة مشاريع التنمية في الشؤون تبلغ 100 الف دينار  .

واستعرض المطيري خلال الدورة التدريبية طرق اسناد مشروعات التشييد عبر اربعة طرق اساسية هي المناقصات العامة والمناقصات المحدودة والاسناد المتتابع والممارسة او التفاوض شارحا الاختلافات الرئيسية بين الطرق الاربعة في السعر النهائي للعقد وحجم مشاركة المالك في اختيار المقاولين ودرجة ثبات العقد والآداء التعاقدي من ناحية وقت التنفيذ والتكلفة والجودة .

×