الدكتور محمود العبدالهادي

"الصحة" تعتمد مادة "الكيميكال" المخدرة ومشتقاتها ضمن جدول المخدرات لتصبح مجرمة

اعتمدت وزارتا الداخلية والصحة إدراج مادة (الكيميكال) المعروفة (بالسبايس) المخدرة ومشتقاتها ضمن جدول المؤثرات العقلية والمخدرات وأن حيازتها أو تداولها أو كل ما يتعلق بذلك جناية يعاقب عليها القانون.

وأكد الوكيل المساعد للشؤون القانونية بوزارة الصحة الدكتور محمود العبدالهادي لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الجمعة أن قياديي وزارتي الصحة والداخلية عقدوا عدة اجتماعات ماراثونية مكثفة أخيرا انتهت إلى تجريم تداول أو حيازة أو نقل أو تعاطي مادة (الكيميكال) ومشتقاتها واعتبار ذلك جريمة جنائية يعاقب عليها القانون الكويتي وقد تم إدراجها ضمن جدول المؤثرات العقلية والمخدرات.

وقال العبدالهادي إن القرار بهذا الشأن والصادر عن وزير الصحة الدكتور علي العبيدي قبل يومين سيتم نشره في الجريدة الرسمية (الكويت اليوم) الأسبوع المقبل واصفا إياه بالقرار المهم جدا.

وأضاف أنه تم تحديد المواد التي يتعاطاها بعض الشباب والمسماة ب(الكيميكال) أو (السبايس) وهي تنقسم الى ستة مجموعات كيميائية لافتا إلى أن عدد مواد جدول (الكيميكال) ومشتقاته بلغ إلى الآن نحو 1500 مادة.

وذكر أن الأسواق الكويتية شهدت خلال الفترة الماضية دخول كميات من هذه المادة مشددا على أن تناولها أو حيازتها هو جريمة جنائية يعاقب عليه القانون الكويتي.

وأشار إلى أن (الكيميال) أصبح حالها حال (الكوكايين) و(الهيروين) و(الكبتي) و(البوثايدين) وغيرها والمدرجة جميعا ضمن جدول المخدرات.

 

×