المليفي: نتمنى الوصول الى صيفة توافقية حول كادر المعلمين

اكد وزير التربية ووزير التعليم العالي احمد المليفي احقية المعلمين بالدعم المادي والادبي مشيرا الى عدم رغبته بان تقف قضية الكادر "نقطة مغلقة على حساب المعلم والمعلمة".

جاء ذلك في تصريح للوزير المليفي للصحافيين على هامش تمثيله لسمو الشيخ ناصر المحمد رئيس مجلس الوزراء في رعاية الحفل الختامي لمسابقة الشيخة فادية السعد الصباح العلمية (ابتكار) في دورتها ال11 الليلة الماضية بمشاركة وفود خليجية وحضور رئيسة لجنة شؤون المرأة بالكويت الشيخة لطيفة الفهد الصباح ونائب وزير التربية والتعليم لشؤون البنات في السعودية نورة الفايز.

واعرب المليفي عن امله بايجاد صيغة توافقية مشتركة حول كادر المعلمين الكويتيين بين الوزارة وجمعية المعلمين الكويتية خلال اسبوعين تهدف بالنهاية الى خدمة العملية التعليمية في البلاد.

وقال ان الجهود التي تبذلها الشيخة فادية "ليست بالغريبة فهي ابنت بطل التحرير سمو الامير الوالد الشيخ سعد العبدالله الصباح طيب الله ثراه الذي عرف عنه حبه للعلم والتعلم".

واعرب عن اعجابه بالمشاريع المشاركة في المسابقة والتي صممت بايدي فتيات دول مجلس التعاون المشاركين وباشراف من مدارسهن واللجان العلمية في المسابقة مضيفا ان المشاريع المقدمة في مجالات البيئة والصحة والحياة تبعث على التفاؤل بالخير على مستقبل هذه الاجيال.

واكد حرص وزارة التربية على بناء الانسان واعداده والاستثمار في تنميته معرفيا وعلميا "بالانسان نستطيع ان نتغلب على جميع الامور المادية الاخرى" مضيفا ان من الواجب التركيز على الانسان في مراحله العمرية الاولى من خلال رعايته افضل الرعاية في مرحلتي رياض الاطفال والابتدائية.

وعن المناهج الدراسية قال ان وزارة التربية بما فيها من طاقات وجهود قادرة على تطوير العمليتين التربوية والتعليمية بكل جوانبها مشيرا الى حاجة هذه الطاقات "للفرصة ومساحة لتطور العمل بهذا الجانب ولا نريد الاستعجال".