وزارة التربية

التربية: افتتاح 13 مدرسة ضمن استعدادات الوزارة للعام الدراسي الجديد

قال الوكيل المساعد للمنشآت التربوية والتخطيط د.خالد الرشيد ان وزارة التربية مستعدة لاستقبال للعام الدراسي الجديد مؤكداً ان جميع العقود ذات الصلة في صيانة وتشغيل المدارس جاهزه مع بداية العام الدراسي مماتجعل العام الدراسي بوضع مريح اما بالنسبه للميزانيات  هي كافيه للاطمئنان على جاهزية المنشآت التربوية خصوصاً للمدارس لاستقبال العام الدراسي الجديد والوضع السليم للتكييف لخلق الاجواء المريحه لابنائنا الطلبة في المدارس.

واضاف الرشيد انه بهذه الفترة وخلال فصل الصيف سيتم الانتهاء من توقيع باقي العقود  في المنشآت التربوية المتعلقه بالمصاعد والاطفاء وخلافه بحيث تكون المنشأة جاهزه لاستقبال ابنائنا الطلبة والمعلمين مع بداية العام الدراسي الجديد

واشار الرشيد انه سيتم افتتاح مايقارب  ١٣مدرسة في العام القادم بالاضافه الى افتتاح مدارس في المناطق الجديدة يصل عددها الى ١١ مدرسة تقريبا وهذه مدرجه ضمن خطط الاستعداد لاستقبال العام الدراسي الجديد وتم توفير احتياجاتها من خدمات اداريه و هيئات تدريسية وايضاً مشموله في عقود الصيانه والتشغيل في وزارة التربية.

واوضح ان هناك مدارس سيتم  تنفيذ صيانات جذرية لها وهناك مدارس دخلت ضمن خطة الهدم والبناء وهي مدرجه ضمن خطط قطاع المنشآت التربوية بالتنسيق مع قطاع التعليم العام وسنقوم بالتنفيذ حسب الاولويات الموجوده لدى الوزارة وحسب المخصصات المالية التي ترد من وزارة المالية فيما يتعلق في برنامجنا الانشائي ككل وهي ايضا مشموله ضمن المدارس الجديدة التي نقوم في بنائها في وزارة التربية.

وقال الرشيد فيما يتعلق في افتتاح مبنى وزارة التربية الجديد انه حسب الافادات التي تصلنا والتقارير التي نطلع عليها من زملائنا في وزارة الاشغال والمشرفين على المشروع الوطني الكبير والذي يتطلع اليه الكثير للانتقال له والى تفعيله  تشير الى ان الافتتاح سوف يكون في نهاية هذا العام وبالنسبه لتقديري الشخصي بعيدا عن ما مكتوب في التقارير المتوقع ان يكون الافتتاح الرسمي في مطلع العام القادم تحديدا في الاعياد الوطنية ومن ثم سنقوم قبلها بفتره في عمليات الانتقال والتنسيق مع مختلف القطاعات والادارات الموجوده في مبنى وزارة التربيه بمنطقة الشويخ.

ولفت الى ان توزيعهم سيتم حسب الخطة المرسومة والمعده مسبقا من خلال لجنة مشتركة برئاسة الوكيل المساعد للتخطيط والمنشآت التربوية بحيث تستوعب جميع الادارات المهمه والفاعله في المبنى الجديد وتم تصميم المبنى بحيث يكون مهيئ وان هناك تواصل مباشر مع المسؤلين بعيد عن المراسلات البعيدة ومن مصلحة الوزارة ان تكون جميع الاداراة المركزية برموزها الاساسيه موجودين في مقر واحد في المبنى الجديد.

 

×