الكويت تدين حادث اطلاق النار في ألمانيا والخارجية تدعو المواطنين الى توخي الحذر

بعث سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد ببرقية لمستشارة جمهورية المانيا الاتحادية انجيلا ميركل أعرب فيها سموه عن استنكار دولة الكويت وادانتها الشديدة لعملية اطلاق النار في أحد المجمعات التجارية في مدينة ميونخ والذي أسفر عن سقوط العشرات من الضحايا والمصابين والذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين ويتنافى مع كافة الشرائع والقيم الانسانية مؤكدا سموه وقوف دولة الكويت مع البلد الصديق وتأييدها لكل ما يتخذه من اجراءات لمواجهة هذه الاعمال الاجرامية وللحفاظ على أمنها ومجددا تضامن دولة الكويت مع المجتمع الدولي للتصدي للارهاب بكافة اشكاله وصوره وتجفيف منابعه.

كما ضمنها سموه خالص تعازيه وصادق مواساته لسعادتها ولأسر الضحايا راجيا لهم الرحمة وللمصابين سرعة الشفاء والعافية.

وبعث سمو نائب الأمير وولي العهد الشيخ نواف الأحمد ببرقية تعزية لمستشارة جمهورية المانيا الاتحادية انجيلا ميركل ضمنها سموه خالص تعازيه وصادق مواساته بضحايا عملية اطلاق النار الاجرامية على احد المجمعات التجارية في مدينة ميونخ راجيا سموه للضحايا الرحمة وللمصابين سرعة الشفاء والعافية.

كما بعث سمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء ببرقية تعزية مماثلة.

ودان رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم بشدة الاعتداءات المسلحة التي شهدتها مدينة ميونخ في ألمانيا واسفرت عن سقوط عدد من الضحايا.

وأعرب الغانم في بيان صادر عن ادارة الاعلام بالامانة العامة لمجلس الامة عن تضامن الشعب الكويتي مع الشعب الالماني الصديق ووقوف الكويت بجانب ألمانيا في مواجهة كل ما يستهدف أمنها ويزعزع استقرارها.

وقال البيان ان الغانم اعرب في برقية إلى رئيس البرلمان الالماني (بوندستاغ) نوربيرت لامرت عن خالص العزاء وصادق المواساة بضحايا الاعتداءات مستنكرا استهداف المدنيين الأبرياء الذي يتنافى مع كافة الشرائع السماوية والقيم الانسانية.

واضاف الغانم في برقيته ان "الاعتداءات الارهابية المتكررة" في مناطق مختلفة من العالم تثبت أن الارهاب بات أكثر تنظيما وخطرا يهدد العالم وانه لا توجد دولة بالعالم بمنأى عن خطر الارهاب الذي لا يؤمن بدين ولا يحده اقليم.

وشدد على ضرورة تعامل المجتمع الدولي مع الارهاب بجدية وتنسيق أكبر ومنح ملف الامن العالمي أولوية قصوى وتجاوز اي مصالح سياسية يمكن ان تعطل مواجهة الارهاب.

وادانت دولة الكويت الجمعة حادث اطلاق النار الاجرامي الذي استهدف الابرياء في مركز للتسوق في مدينة ميونخ في الجمهوية الالمانية الاتحادية الصديقة.

واعرب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عن ادانة واستنكار دولة الكويت الشديدين لحادث اطلاق النار الاجرامي الذي استهدف الابرياء في المركز وادى الى وقوع عدد من القتلى والجرحى.

واوضح المصدر ان هذه الجريمة النكراء تدل على وحشية التنظيمات الارهابية واستهدافها أمن البشرية واستقرار العالم دون تمييز مشددا على اهمية تظافر الجهود الدولية لمحاربة هذه الافة الخطيرة.

واكد المصدر وقوف دولة الكويت الى جانب جمهورية المانيا الاتحادية الصديقة ومساندتها بكافة الاجراءات التي تتخذها للحفاظ على امنها واستقرارها معربا عن قناعته بان هذه الجريمة الوحشية لن تثني الاصدقاء في المانيا عن مواصلة دورهم الصلب على المستوى الدولي في مكافحة الارهاب.

واختتم المصدر تصريحه بالاعراب عن خالص التعازي وصادق الموساة لجمهورية المانيا وشعبها الصديق متمنيا للمصابين الشفاء العاجل.

واهاب مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية بكافة المواطنين الكويتيين المتواجدين في مدينة ميونيخ الالمانية توخي الحيطة والحذر والابتعاد عن اماكن التجمعات والتجاوب مع تعليمات السلطات الالمانية المختصة وتحذيراتها حفاظا على امنهم وسلامتهم.

ودعا المصدر في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) المواطنين المتواجدين هناك بحال حاجتهم الى اي مساعدة الاتصال بسفارة دولة الكويت في برلين أو بالقنصلية العامة لدولة الكويت في مدينة فرانكفورت على هاتف الطوارئ: السفارة في برلين: 00491621666779 00491607177779 00491608973000 القنصلية العامة في فرانكفورت: 00491628666616 00491639444944 004915208001100 او هواتف الطوارئ الخاصة بوزارة الخارجية: 98007999 98007888 .

 

×