النصف: الإهتمام بالحريات قضية قائمة ومهمة بالنسبة لنا

أكد وزير الإعلام وزير المواصلات سامي النصف أن قضية الانفتاح والحوار بين المسؤولين ووسائل الإعلام يعد أمر مهما وسوف نقف أمام ذلك عبر الاجتماع بالمسؤولين وإخبارهم بذلك على أن تكون هناك سياسية إعلامية جديدة تواكب الأحداث.

وقال النصف عقب استقباله من قبل قيادات وزارة الإعلام في مبنى وزارة الاعلام مساء أمس الأحد أنه تمت بحث موضوع المدينة الاعلامية مع نائب رئيس مجلس الوزراء و وزير الدولة لشؤون الإسكان و وزير الدولة لشؤون التنمية الشيخ احمد الفهد حيث كان متعاونا، موضحا أن المدينة الإعلامية هي جزء سوف يساعد الإعلام لأنها تعد جزء حضاري يعكس القضايا الحضارية.

وأشار إلى أن مشاريع التنمية ستكون في توسعه المطار ليستقبل 40 مليون زائر وهي من القضايا التي يجب الاهتمام فيها بل علينا أن نستعد لها قبل أن يصل رقم الزائرين إلى ذلك العدد حتى نسوق للجزء السياحي في البلاد.

وأكد أن وزارة الإعلام تعد من المراكز التي مر عليها كبار المسؤولين ، موضحا أن الكويت تفخر بالإعلام التي عرفت من خلاله.

وبين أن الوزارة ستضع إستراتيجية مختلفة بالتعاون مع قيادات الوزارة وذلك كي نضع القطاع على السكة ومن ثم ننتظر أن يصل إلى المحطة المرجوة وهي النتائج ، مؤكدا أن الأفكار كثيرة في الإعلام وما نحن إلا مجرد شخص يكمل رسالة الإخوة الوزراء السابقين.

وأكد أن قضية الوحدة الوطنية هي على قائمة الاهتمام ، مضيفا : سوف نحاول مع الإخوة في الإعلام الخاص سواء المرئي أو المسموع لنصل إلى حلول واقعية فيما يخص ذلك الشان ومن ثم علينا الاهتمام بعد الاستماع اليهم لطموحاتهم ورغباتهم في العمل.

وحول محاولات ضبط ما يدور في الانترنت وما يمس الوحدة الوطنية اكد النصف كما ذكرنا سابقا لا مساس في الوحدة الوطنية وعلى الجانب الأخر لا نريد المساس بالحريات لاسيما وان الحريات هي من القضايا التي أؤمن فيها جدا خاصة في ظل ما أسمعتنا به حول ذلك الشأن من القيادة السياسية.

وأشار إلى أن الاهتمام بالحريات هي قضية قائمة ومهمة لنا وهي تتمثل في الحرية المسؤولة ، مضيفا أن جميعنا اليوم نستشعر الخطر ولا يوجد مواطن ولا يشعر بان الوحدة الوطنية هي قضية يجب أن نتعامل معها ، قائلا أتصور أن الإخوة في الوزارة ومجلس الأمة والصحافة جميعنا مهتمون بالحفاظ على امن البلد وعلى الوحدة الوطنية.

وعن إعادة تلفزيون الكويت إلى سابق عهدة كشف النصف أن ذلك يعد من القضايا المهمة خاصة وان تلفزيون الكويت فيه من العمل الكثير ، مضيفا انه وكما نعرف أن الإعلام الخاص لديه برامج حوارية وهذا خط لهم لا يمكم أن ننافسهم فيه إنما فيما يخص إعلام الدولة فإننا سنركز على قضايا الثقافة والتراث الكويت والتسويق للبلاد خاصة وان الكثير ياتون ويذهبون ولا يعرفون أن الكويت لديها الكثير من المجالات الترفيهية والثقافية لذلك سنتعاون مع المجلس الوطني للثقافة والفنون لتطوير ذلك الأمر ، مؤكدا " أن وطن ماله قديم ماله مستقبل.