الخطوط الجوية الكويتية

الكويتية: هبوط الرحلة 117 بايرلندا للتدقيق الامني قبل التوجه لنيويورك

اعلنت شركة الخطوط الجوية الكويتية نجاحها في تغيير خط سير رحلاتها رقم 117 التي انطلقت اليوم الجمعة الى مطار (جون.اف كيندي) في مدينة نيويورك لتحط أولا في مطار (شانون) بآيرلندا للخضوع للتدقيق الأمني المشدد قبل مواصلة الرحلة الى نيويورك.

وقالت الشركة في بيان صحافي اليوم ان هذه الخطوة جاءت في اطار سعيها إلى تحسين مستويات الأمن و دعم نظم السلامة في البيئة المحيطة بعملياتها التشغيلية معربة عن دعمها للتنسيق الجاري حاليا بين السلطات الكويتية من جهة والوكالة الأمريكية لأمن النقل من جهة أخرى والتي تتعلق بتحسين الوضع الأمني لمطار الكويت الدولي.

واضافت ان هذا التنسيق يتم في نطاق الجهود الهادفة الى تطوير نظم الأمن في المطار بما يتواءم و التحديات التي تشهدها المنطقة ببعديها الاقليمي والدولي مؤكدة حرصها على الإلتزام بمتطلبات الامتثال الأمني في مبادرة ذاتية تضاف الى سجلها الأمني الأسبق في الامتثال للقواعد الدولية في مجال أمن الطائرات.

وذكرت ان رحلة العودة من مطار جون كينيدي ستنطلق الى الكويت دون توقف مبينة ان الترتيبات الجارية في المطار حاليا قد يقوم معها احتمال إيقاف الرحلات الجوية لجميع شركات الطيران المتجهة من الكويت الى الولايات المتحدة الأمريكية اعتبارا من بداية يوليو المقبل لذا قامت الشركة بهذه الخطوة الاستباقية.

واوضحت الشركة انه تم إبلاغ الركاب بهذا التعديل في خط سير الرحلة فور أن تقرر و بعد أن تم استكمال الموافقات اللازمة من مختلف الجهات المعنية حيث تم اتخاذ كل الإجراءات اللازمة لضمان أقصى درجات الراحة للركاب اثناء فترة التوقف في مطار شانون.

وقالت ان هذا التغيير يعتبر تحديا تشغيليا اخر يضاف الى التحديات التي شهدتها الشركة باعتبارها الناقل الوطني الرسمي خلال مسيرتها الطويلة التي تناهز 60 عاما.

وذكرت انه على مدى السنوات ال13 الأخيرة خضعت الشركة باستمرار إلى عدة نظم تدقيق و استبيان من قبل الوكالة الأمريكية لأمن النقل فيما يتعلق برحلاتها التجارية الى الولايات المتحدة و كانت تقابل دائما بالتصحيح الذاتي الفوري من قبل إدارة الأمن في الشركة.

 

 

×