اجتماع مجلس الوزراء

مجلس الوزراء: تكليف جهاز "المتابعة" بمتابعة تنفيذ توصيات تقريره السنوي لضمان الارتقـاء بالأداء الحكومي

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي صباح اليوم في قاعة مجلس الوزراء في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ جابر المبـارك رئيس مجلس الوزراء، وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشئون مجلس الوزراء الشيخ محمد العبد الله بما يلي.

بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، رفع سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك  أسمى آيات التهاني والتبريكات لمقام حضرة صاحب السمو الأمير وسمو ولي العهد حفظهما الله ورعاهما وللشعب الكويتي الكريم، مبتهلاً إلى المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة الكريمة على وطننا الغالي والأمتين العربـة والإسلاميــة بالخير واليمـن والبركـات.

هذا، وقد اطلع مجلس الوزراء على الرسالة التي تلقاها حضرة صاحب السمو الأمير  من أخيه الدكتور حيدر العبادي رئيس مجلس الوزراء في جمهورية العراق الشقيقة، والتي تعلقت بأخر المستجدات على الساحة السياسية وسبل دعم الجهود الهادفة لمحاربة الإرهاب وتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة .

ثم اطلع مجلس الوزراء على الرسالة التي تلقاها حضرة صاحب السمو الأمير  من سعادة ديفيد كاميرون - رئيس وزراء المملكة المتحدة، والمتضمنة الإشادة بالروابط العميقة والدائمة التي تربط بين البلدين الصديقين، والالتزام المشترك تجاه أمن واستقرار المنطقة والتقدير لدور سموه  المحوري في مشاورات السلام بين الأطراف اليمنية .

كما اطلع مجلس الوزراء على الرسالة الموجهة لسموه  من فخامة ايشي إمام علي رحمان رئيس جمهورية طاجيكستان، التي عبر فيها عن ارتياحه للنتائج الطيبة التي تحققت خلال زيارته لدولة الكويت، كما تضمنت أيضاً الدعوة لسموه  للقيام بزيارة رسمية للجمهورية .

ثم اطلع مجلس الوزراء على الرسالة الموجهة لسموه من بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة، والمتضمنة الدعوة للمشاركة في الحدث السنوي للتوقيع على المعاهدات لعام 2016، المقرر عقده في شهر سبتمبر المقبل في نيويورك .

واطلـع مجلـس الوزراء كذلـك عـلى الرسالـة الموجهـة لسمـوه  من فخامة بارك كون هيه رئيس جمهورية كوريا الجنوبية، والمتضمنة الإشادة بالنتائج المثمرة للزيارة التي قام بها سمو رئيس مجلس الوزراء إلى كوريا، والتي ستسهم في تعزيز أطر التعاون المشترك في مختلف المجالات، لا سيما في مجالي البنية التحتية والمشاريع التنمويـة والارتقاء بها إلى آفـاق أرحب.

ثم أحاط الشيخ صباح الخالد النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية مجلس الوزراء علماً بالنتائج الإيجابية للقمة التشاورية لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون الخليجي، والتي عقدت مؤخراً في جدة المملكة العربية السعودية، والتي تم خلالها الاتفاق على إنشاء هيئة عالية المستوى للشئون الاقتصادية تتولى استكمال مشروعات التكامل الاقتصادي بين دول المجلس لما فيه مصلحة شعوب دول المجلس في المجال الاقتصادي التنموي، كما ناقش القادة التطورات في سوريا والعراق واليمن وليبيا وعملية السلام في الشرق الأوسط، إضافة إلى سبل مواجهة الإرهاب وتعزيز السلام والامن والاستقرار في المنطقة.

كما أحاط الشيخ صباح الخالد النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية مجلس الوزراء علماً بنتائج الزيارة التي قام بها للبلاد وزير خارجية المملكة المتحدة الصديقة فيليب هاموند، حيث تم خلالها استعراض مجمل العلاقات الثنائية المميزة التي تربط البلدين الصديقين وسبل تعزيزهــا وتطويرها في كل المجالات، وسبل التنسيق المشترك لمواجهة التحديات الجارية في المنطقة، وبحث آخر المستجدات والتطورات الإقليمية والدولية.

ثم استعرض مجلس الوزراء التقرير الأول للجنة متابعة تنفيذ وثيقة الإجراءات الداعمة لمسار الإصلاح المالي والاقتصادي متوسط المدى، في ضوء شرح قدمه نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية ووزير النفط بالوكالة انس خالد الصالح بشأن ما تم إنجازه من إجراءات لوضع خطة عمل تنفيذية لجميع برامج الوثيقة الحادية والأربعين، موضحاً بأنه يجري العمل لاستكمال جميع مواثيق المشاريع والبدء في عملية متابعة تنفيذ المبادرات والبرامج، موضحاً بأن بعضها قد دخل حيز التنفيذ الفعلي، كما تم تعميم نظام حوكمة ومراقبة خاص في تنفيذ الوثيقة لتسهيل عملية المراقبة ورفع التقارير بشكل يعالج معوقات الدورة المستندية.

وقد كلف مجلس الوزراء نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية ووزير النفط بالوكالة بتقديم عرض تفصيلي شامل لمجلس الوزراء في اجتماعه القادم، بشأن متابعة تنفيذ وثيقة الإجراءات الداعمة لمسار الإصلاح المالي والاقتصادي .

كما اطلع مجلس الوزراء على تقرير تفعيل دور الشباب في المشروعات الصغيرة والمتوسطة، واستمع بهذا الصدد إلى شرح قدمه الشيخ سلمان الحمود وزير الإعلام ووزير الدولة لشئون الشباب عرض فيه الجهود المبذولة بالتنسيق مع الصندوق الوطني لرعاية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، وكذلك التوجهات الاستراتيجية في إطار تعزيز مشاركة الشباب في ريادة الأعمال، بالإضافة إلى أهم التوصيات لخلق بيئة أكثر جاذبية لمزاولة الأعمال في دولة الكويت، والتركيز على محاور وطرق القياس الأساسية لبيئة الابتكار وريادة الأعمال المحلية والنتائج الوطنية ومقارنتها مع نتائج دول العالم.

وبمناسبة انتهاء امتحانات الثانوية العامة، عرض وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور بـدر حمد عبداللطيف العيسى، على مجلس الوزراء تقريراً عن نتائج امتحانات الثانوية العامة، كما شرح لمجلس الوزراء الاستعدادات الجارية من قبل جامعة الكويت والهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، ووزارة التعليم العالي والأمانة العامة للمجلس الأعلى للجامعات الخاصة لاستيعاب الطلبة والطالبات والناجحين في الكليات والمعاهد التابعة لها، وفقاً للشروط المقررة بهذا الشأن، كما عبّر مجلس الوزراء عن تمنياته لأبنائنا وبناتها الطلاب والطالبات بدوام النجاح والتوفيق .

ثم اطلع مجلس الوزراء على توصيات لجنة الشئون القانونية بشأن مشروع مرسوم بالموافقة على تعديل بعض أحكام المرسوم رقم (156) لسنة 2002 بالترخيص بإنشاء جامعة (الخليج للعلوم والتكنولوجيا) الخاصة، والذي يهدف إلى إضافة التخصصات التالية (العلوم في التمويل - العلوم في التسوق - آداب تخصص إعلام)، والتي تتفق مع المستوى الدراسي العلمي والنظري للجامعة، بالإضافة إلى منح درجة الماجستير في برنامج إدارة الأعمال العامة.

كما اطلع مجلس الوزراء على مشروع مرسوم بالموافقة على مذكرة تفاهم بشأن التعاون في مجال أنشطة التقييس بين حكومة دولة الكويت وحكومة جمهورية العراق، ومشروع مرسوم بالموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الطاقة بين حكومة دولة الكويت وحكومة الولايات المكسيكية المتحدة، ومشروع مرسوم بالموافقة على اتفاقية التعاون في المجال الثقافي والفني بين حكومة دولة الكويت وحكومة دولة قطر، ومشروع مرسوم بالموافقة على مذكرة التفاهم للتعاون الصناعي بين حكومة دولة الكويت وحكومة دولة قطر، ومشروع مرسوم بالموافقة على مذكرة تفاهم بين حكومة دولة الكويت وحكومة جمهورية نيكاراغوا للتعاون في المجالات الزراعية المختلفة، ومشروع مرسوم بالموافقة على مذكرة تفاهم بشأن التعاون الاستثماري بين حكومة دولة الكويت وحكومة الولايات المتحدة المكسيكية)، ومشروع مرسوم بالموافقة على اتفاقية خدمات جوية بين حكومة دولة الكويت وحكومة جورجيا، وقرر المجلس الموافقة على مشاريع المراسيم ورفعها لحضرة صاحب السمو الأمير.

ثم اطلع مجلس الوزراء على توصية اللجنة بشأن الموافقة على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام قانون المرافعات المدنية والتجارية الصادر بالمرسوم رقم (38) لسنة 1980 والمرسوم بالقانون رقم (20) لسنة 1981 بإنشاء دائرة بالمحكمة الكلية لنظر المنازعات الإدارية، والمرسوم بالقانون رقم (46) لسنة 1989 في شأن الدعاوى قليلة القيمة، والذي يهدف إلى إعادة النظر في رفع قيمة النصاب في كل من المحكمتين الجزائية والكلية، وكذلك رفع مقدار النصاب ايضاً لأحكام الدوائر الإدارية بالمحكمة الكلية بهدف تخفيف العبء على دوائر الاستئناف والتمييز في هذا النوع من القضايا، وقرر الموافقة على مشروع القانون ورفعه لحضرة صاحب السمو الأمير  تمهيداً لإحالته لمجلس الأمة .

كما اطلع مجلس الوزراء على توصية لجنة الشئون الاقتصادية بشأن التقرير السنوي لجهاز متابعة الأداء الحكومي 2015، وما تم أنجازه من أعمال وما انتهى إليه من توصيات، وقرر المجلس تكليف جهاز متابعة الأداء الحكومي بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية بمتابعة تنفيذ التوصيات الواردة بالتقرير، وذلك بما يضمن الارتقـــاء بمستوى الأداء الحكومي، معبراً عن تقديره للجهود الطيبة التي بذلت في إعداد التقرير.

ثم بحث مجلس الوزراء شئون مجلس الأمة، واطلع بهذا الصدد على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسة مجلس الأمة، كما بحث مجلس الوزراء الشئون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي.

 

×