اجتماع مجلس الوزراء

مجلس الوزراء: اعتماد اللائحة التنفيذية لجهاز المراقبين الماليين وإقرار هيكله التنظيمي

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي بعد ظهر اليوم في قاعة مجلس الوزراء في قصر بيان برئاسة سمو الشيخ جابـر المبـارك رئيس مجلس الوزراء.

وبعد الاجتماع قال وزير الدولـة لشئون مجلس الوزراء الشيـخ محمد العبد الله ان مجلس الوزراء قد اطلع في مستهل اجتماعه على الرسالة التي تلقاها حضرة صاحب السمو الأمير  من سعادة ستيفان لوفين رئيس وزراء مملكة السويد، والمتضمنة إشادته بالعلاقات المتميزة بين البلدين وتطلعه للارتقاء بأفق التعاون بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، مثمناً الدور الإنساني لدولة الكويت واستضافتها لثلاثة مؤتمرات دولية لدعم الوضع الإنساني في سوريا.

وأحيط مجلس الوزراء علماً بتشكيل الوفد المرافق لحضرة صاحـب السمو الأمير  في زيارتــه إلى جـــدة المملكة العربية السعودية الشقيقة يوم غد الثلاثاء، وذلك لحضور اللقاء التشاوري السادس عشر لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والذي يضم كلاً من  الشيخ صباح خالد الحمد الصباح - النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية، و الشيخ محمــد الخالد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، و الشيخ الفريق خالد الجراح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع، وعدد من كبار المسئولين في الديوان الأميري ووزارة الخارجية، ووفد أمني وإعلامي.

داعياً المولى عز وجل أن يوفق القادة الأشقاء إلى كل ما من شأنه دفع المسيرة الخيرة والمساعي الصادقة والعمل الدؤوب الذي بذل وما زال يبذل بإرادة وتصميم لهذا المجلس المبارك لتحقيق المزيد من الاستقرار والخير والنماء لدول شعب المجلس الخليجي .

كما أحاط الشيخ صباح الخالد النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية مجلس الوزراء علماً بنتائج القمة الإنسانية العالمية، والتي عقدت في مدينة اسطنبول بالجمهورية التركية مؤخراً، والتي أكد من خلالها حضرة صاحب السمو الأمير، في الكلمة التي ألقاها أمام القمة على ضرورة تفعيل الدبلوماسية الإنسانية، ودفعها بالشكل الذي يخفف من آلام البشرية واحتياجاتها، والعمل على إنهاء الصراعات والاستجابة السريعة والفعالة للمساعدة في تلبية الاحتياجات الضرورية للمحتاجين وضمان الحياة الكريمة للإنسان أينما كان، كما أكد سموه أن دولة الكويت عرفت منذ القدم بإيمانها المطلق بالمبادئ الإنسانية، وتقديم المساعدات الإنسانية للشعب والدول المحتاجة، وجدد سموه دعوته إلى المجتمع الدولي إلى إيلاء الوضع الخطير في سوريا، وما يتعرض له الشعب السوري الشقيق من معاناة نتيجة الغارات المتواصلة وضرورة القيام بدور إنساني لإنهاء الصراعات والتوترات في المنطقة.

ثم أحاط الشيخ صباح الخالد النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية مجلس الوزراء علماً بنتائج الاجتماع الوزاري المشترك الخامس للحوار الاستراتيجي بين مجلس التعاون لدول الخليج العربية والمملكة المتحدة، والذي عقد يوم أمس الأحد بمدينة جـدة المملكة العربية السعودية، والذي فيه بحث مجمل أوجه التعاون المشترك بين دول المجلس والمملكة المتحدة في كافة المجالات والميادين، ودعم سبل التعاون والتنسيق المشترك لمواجهة التحديات الجارية في المنطقة، بالإضافة إلى مناقشة آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.

كما أطلع مجلس الوزراء على تقرير جهاز المراقبين الماليين بشأن مسار تنفيذ أحكام القانون رقم 23 لسنة 2015 بإنشاء جهاز المراقبين الماليين، واستمع بهذا الصدد إلى شرح قدمة رئيس جهاز المراقبين الماليين السيد عبدالعزيز دخيل الدخيل ونائب رئيس الجهاز السيدة مريم عقيل العقيل ورؤساء القطاعات السيد بدر مشاري الحماد والسيد قصي موسى الدرويش والسيد فيصل حابس المطيري، عرضوا خلاله الجهود المبذولة من الجهاز منذ صدور القانون لإنجاز الاستحقاقات المترتبة.

وبما يحقق الرؤية الإستراتيجية للدولة بتطوير أدوات صيانة المال العام وترشيد الإنفاق، وبما يعزز حسن استخدام الموارد المالية والحفاظ عليها وتنميتها كمقدرات للأجيال القادمة، إضافة إلى رفع كفاءة وفعالية الأداء وتحديد أوجه القصور في الأنظمة المالية وسبل معالجتها، وتنمية ثقافة الالتزام بالقوانين والقرارات والضوابط المنظمة، وفقاً للمرسوم رقم (333) لسنة 2015 باعتماد اللائحة التنفيذية للقانون، والتعميم رقم (1) لسنة 2016 بشأن الإجراءات الخاصة التي تنظم تنفيذ أحكام المادة (14) من القانون، إضافة إلى إقرار الجهاز لمشروع الهيكل التنظيمي ومشروع كادر العاملين بالجهاز، ورفعهما إلى مجلس الخدمة المدنية لاتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن .

وفي إطار تعزيز قواعد العمل المهني لوظيفة المراقب المالي ودعم مبادئ شرف المهنة، فقد أصدر الجهاز التعميم رقم (4) لسنة 2016 بشأن دليل أخلاقيات مهنة المراقب المالي بجهاز المراقبين الماليين والتعميم رقم (5) لسنة 2016 بشأن دليل أخلاقيات الوظيفة العامة ومبادئ السلوك المهني .

وقد عبر مجلس الوزراء عن تقديره للجهود المخلصة المبذولة في تنفيذ أحكام القانون مؤكداً حرصه على دعم دور جهاز المراقبين الماليين في إحكام الرقابة المسبقة على التصرفات المالية التي لا تتفق مع القوانين والضوابط المنظمة، وبما يعزز مساعي الإصلاح المالي والاقتصادي وتحقيق غاياته المنشودة .

ثم بحث مجلس الوزراء شئون مجلس الأمــة، واطلع بهذا الصدد على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسة مجلس الأمة .

كما بحث مجلس الوزراء الشئون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي .