صفر: الدائري الرابع عنق الزجاجة لحل المشاكل المرورية

قال وزير الاشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية الدكتور فاضل صفر ان الدراسات المرورية اكدت ان طريق الدائري الرابع هو عنق الزجاجة لحل المشاكل المرورية مبينا ان الوزارة رفعت مشروع تطويره الى لجنة المناقصات المركزية.

واضاف الوزير صفر لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب قيامه بجولة اليوم على بعض مشاريع الاشغال الجاري تنفيذها ان الوزارة قامت بطرح مشاريع اخرى لمعالجة المشكلات المرورية في بعض تقاطعات الدائري الخامس والدائري السادس بدرجة اقل.

واشار الى ان هناك عددا من المشاريع الخاصة بالطرق التي تعمل الوزارة حاليا على تنفيذها كمشروع طريق الصبية الذي دخل مرحلته الثالثة وسوف ينجز في الفترة المقبلة مشيرا الى وجود مشاريع تم طرحها وبانتظار الترسية من لجنة المناقصات المركزية.

واضاف ان هناك ايضا مشروع تطوير الدائري الاول المتوقع افتتاحه بنهاية السنة الحالية ومشروع جسر جابر الاحمد مبينا انه وبمجرد ان ينتهي ديوان المحاسبة من التحقيق في اجراءات الترسية والطرح سيتم توقيع العقد.

وافاد بان هناك برنامجا زمنيا مرتبطا بخطة التنمية الحكومية والوزارة تسير على البرنامج رغم وجود بعض المعوقات خصوصا فيما يتعلق بخدمات الدولة الكثيرة والدورة المستندية والموافقات المطلوبة للبدء في اي مشروع مؤكدا الالتزام بالخطة وتنفيذ اكبر نسبة منها.

وذكر ان الوزارة رصدت في السنة المالية المنتهية نصف مليار دينار وتم صرف ما يقارب 75 في المئة منها عن العام السابق متأملا ان يتم رفع النسبة في هذه السنة سواء كانت لمشاريع الطرق او غيرها من المشارع الخاصة بالوزارة ضمن خطة التنمية.

وبدأ الوزير صفر جولته الميدانية اليوم على بعض المشاريع للتأكد من سيرها حسب الجدول الزمني بمشروع انشاء وانجاز وصيانة طرق و مجار وامطار وصحية وخدمات اخرى بمنطقة الشريط الساحلي (المسيلة) وهو بقيمة تصل الى 10 ملايين دينار تقريبا.

وقال ان المنطقة عانت فترات طويلة من افتقار الخدمات مبينا ان الخدمات بدأت بعملية الانشاء وهناك بعض العوائق بسبب تعديات بعض المواطنين بسبب ترك المنطقة من غير خدمات وعدم وجود تخطيط جيد موافق كما ان بعض الوزارات انشأت خدماتها بطريقة غير منظمة.

واكد ان العمل جار لعملية التنظيم الذي يواجه عائقا في تنظيم المخطط المطلوب للمنطقة حسب الاجراءات السليمة والتنسيق مع كل الجهات للتخلص من هذه المعوقات مبينا ان المشروع يضم اعمال طرق وصرف صحي وامطار وتغذية المياه والري والكهرباء والتلفونات.

وقام الوزير صفر ايضا بزيارة الى مشروع انشاء وانجاز وصيانة تقاطعات على الطرق الرئيسية لطريق الفحيحيل السريع المؤدي الى مناطق جنوب الصباحية والمنقف مبينا ان المشروع يهدف الى تسهيل الحركة المرورية.

واوضح ان المشروع يضم نفقا بطول 900 متر ودوارا سطحيا وجميع الخدمات المرتبطة بالطرق والنفق اضافة الى ترحيل خدمات المياه والهاتف والكهرباء بهدف تسهيل الحركة المرورية وحركات الالتفاف لمنطقتي جنوب الصباحية والمنقف.

واضاف ان مشروع النفق يقع على طريق الفحيحيل السريع بين منطقتي جنوب الصباحية والمنقف لضمان انسيابية المرور على الطريق السريع مشيرا الى ان استحداث دوار سطحي على طريق الفحيحيل السريع يهدف الى خدمة حركة الالتفاف بانشاء جسرين.

وبين ان العمل جار في المشروع حسب الجدول الزمني المتفق عليه مشيرا الى عدم وجود اي ملاحظات يمكن ان تؤخر من سير العمل متوقعا الانتهاء من المشروع قبل الموعد المحدد وهو بقيمة تصل الى 28 مليون دينار.

كما قام الوزير صفر بزيارة الى مشروع انشاء وانجاز وصيانة مجرور امطار طريق المطار من تقاطعه مع الدائري الرابع الى شارع جمال عبدالناصر ومشروع انشاء وانجاز وصيانة مجرور الغزالي مبينا ان مجرور الغزالي هو سبب تجمع الامطار خصوصا عند هطولها بشكل غزير.

واوضح انه بعد فصل المجرورين ستنتهي مشكلة التجمعات المطرية في هذه المنطقة مشيرا الى ان اجمالي عقد المشروعين يصل الى 19 مليون دينار.

من جهته قال الوكيل المساعد لشؤون الطرق المهندس حسين المنصور ان الزيارة شملت مشاريع طرق سريعة ومشاريع محلية داخلية بهدف الاطلاع على سير الاعمال ونسبة الانجاز مشيرا الى ان الوزير صفر قام من خلال الجوله بدفع عجلة العمل من خلال تسهيل مهمة المقاول والوزارة وعمل التنسيق مع الجهات الاخرى.

واضاف المنصور ان زيارة الوزير للمشاريع تعطي دفعة قوية لعمل لانجاز المشروع بشكل سريع مبينا ان الوزير وعد بزيارات اخرى للمشاريع في المستقبل واكد اهمية انجاز مشروعي مجرور المطار والغزالي قبل فصل الشتاء المقبل.

واشار الى ان طريق الغزالي سيكون الرابط مع مشروع جسر الشيخ جابر الاحمد وهناك ايضا تقاطع جمال عبدالناصر مع طريق الغزالي مبينا ان التقاطع سيتم تطويره بالكامل الذي من شأنه تسيهل حركة المرور على طريق الغزالي من خلال توزيع المرور في جميع الاتجاهات.

×