وفد أمني بريطاني يتفقد الإجراءات الأمنية في مطار الكويت

الداخلية: توجه للتعاقد مع شركات خاصة لتقديم الخدمات الامنية في المطارات

التقى وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون أمن المنافذ بالإنابة اللواء فيصل السنين في مكتبه اليوم الوزير البريطاني اللورد طارق أحمد الذي يتولى مسؤولية تأمين الطيران ومكافحة الإرهاب بوزارة الداخلية البريطانية يرافقه القائم بأعمال السفارة البريطانية لدى الكويت جاكي بيرجنكنز والوفد المرافق له، بحضور مدير إدارة امن المطار العقيد إبراهيم الخليل ومدير إدارة الجوازات العقيد بدر الشايع ومساعد مدير إدارة امن المطار المقدم الدكتور احمد الخلف.

وفي بداية اللقاء نقل اللواء السنين تحيات وتقدير نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الى الوزير الضيف، مؤكدا ضرورة الاستفادة من المستويات المتطورة لدى الجانب البريطاني في المجال الأمني بما يعزز كفاءة وقدرة المنظومة الأمنية في الكويت.

واكد اللواء السنين اهمية تعزيز التعاون الثنائي بين الكويت وبريطانيا في مختلف المجالات الأمنية وبصفة خاصة في مجال حماية امن المطارات وتامين المسافرين لاسيما مع المستجدات الامنية التي تشهدها المنطقة.

واشار ان وزارة الداخلية ممثلة بقطاع امن المنافذ تتطلع للاستفادة من الخبرات البريطانية في مجال حماية وتامين المطارات وتدريب وتأهيل العناصر البشرية للارتقاء بمستوى العمل في المطارات الكويتية لمواكبة التطورات العالمية في هذا المجال.

وبين اللواء السنين ان مشكلة الارهاب اصبحت عابرة للحدود ولم تعد تقتصر على منطقة معينة وأصبح العالم باسره يعاني من هذه الظاهرة مما يتطلب العمل بشكل فاعل وسريع لتحديث المنظومة الامنية خصوصا في المرافق الحيوية والتي يعتبرها اصحاب الفكر المتطرف اهدافا سهله لتنفيذ عملياتهم الارهابية.

وكشف اللواء السنين عن نية وزارة الداخلية بالتعاقد مع شركات خاصة لتقديم الخدمات الامنية في المطارات وتعزيز اجراءات تفتيش الامتعة وتامين المسافرين، مشيرا انه أصبح من المهم حاليا العمل على تطوير الاجراءات الامنية في المطارات والعمل على مراجعة الخطط والبرامج الخاصة بأمن المطارات.

من جانبه، اشاد الوزير البريطاني بالمستوى المتميز الذي وصلت له الاجهزة الامنية الكويتية خصوصا في مجال حماية وتامين المطارات معربا عن سعادته بزيارته الى الكويت ولقائه بالمسؤولين الامنيين.

وابدى اللورد احمد استعداد بلاده الى تقديم خبراتها الامنية في مجال حماية المطارات للاستفادة منها في الكويت مؤكدا حرصه على زيادة التعاون الامني بين البلدين الصديقين وتعزيزه في كافة المجالات.

ثم قام الوفد بجولة في المطار تفقد خلالها صالات المغادرين والقادمين، واطلع على اجراءات فحص وتفتيش الامتعة والمراحل التي تمر بها بدا من لحظة وصول المسافر ولغاية تحميل الحقائب على متن الطائرة، وتمت متابعة كل الإجراءات التي يتم تطبيقها داخل المطار وفقًا للقواعد والقوانين الدولية.

كما تابع الوفد الإجراءات الأمنية التي تتخذها الاجهزة الامنية في المطار منذ دخول الركاب وفحصهم ذاتيا وتفتيش حقائبهم المحمولة بالأيدي بالأجهزة وإنهاء إجراءات سفرهم وصولا الى اخر مرحلة للتفتيش الذاتي على بوابات الطائرات.

 

×