محمد الصباح: وفاة الدبلوماسي صالح العقاب خسارة كبيرة للخارجية

اعرب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ الدكتور محمد الصباح عن خالص تعازيه لدوله الكويت ولاسرة الدبلوماسي الكويتي الفقيد صالح محمد العقاب الذي وافتة المنية خلال عمله فى السفارة الكويتية فى روسيا.

وقال الشيخ محمد الصباح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) "ان الفقيد كان خسارة كبيرة لنا ولوزارة الخارجية الكويتية حيث كان من الجيل الذي كنا نعول عليه وعلي اخوانه الاخرين كثيرا لما تلقاه من اعداد طيب لان يكون من ضمن الذي يرفعون الراية الكويتية فى المحافل الدولية" .

وتقدم الشيخ محمد الصباح بخالص التعازي الى دولة الكويت بشكل عام ولاهل الفقيد الذي كان يشغل منصب السكرتير الثالث في السفارة الكويتية لدى موسكو.
وقال الشيخ محمد "انه فى هذه الحالة فان اجراءاتنا هي الاجراءات المعتادة بالتعاون مع السلطات الروسية حيث ان ماتم ابلاغنا به رسميا هو تعرض الفقيد الي ازمة قلبية حادة".

واوضح "ان في هذه الحالة هناك اجراءات روتينية بما ان الوفاة كانت فى الاراضي الروسية فان الاجراءات تقوم بها السلطات الروسية لكن سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد امر بارسال طائرة كويتية خاصة لنقل جثمان الفقيد الى الكويت" قائلا "ان ذلك يعد اكبر تعبير ويؤكد حرص سمو امير البلاد على ابنائه فى الداخل والخارج احياء واموات".

ودعا الشيخ محمد الصباح البارىء عز وجل بان يرحم الفقيد صالح محمد العقاب وان يلهم اهله الصبر والسلوان باذنه تعالى.

وكان مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الكويتية صرح امس الأول ان السلطات الروسية في موسكو اخطرت السفارة الكويتية صباح امس بالعثور على جثة السكرتير الثالث في السفارة صالح محمد العقاب متوفيا في احد مستشفيات موسكو بعد اختفائه لمدة يومين.

واضاف ان الوزارة عملت عبر سفارتها في موسكو والسلطات الروسية المختصة وعبر لقاءات المسؤولين في الوزارة مع السفير الروسي في الكويت على سرعة تحديد سبب الاختفاء.

واشار المصدر الى انه بموجب افادة السلطات الطبية الروسية فان سبب الوفاة هو ازمة قلبية حادة تعرض لها المرحوم باذن الله تعالى وقد وعدت السلطة الطبية الروسية بتزويد السفارة بتقرير طبي مفصل عن الوفاة واسبابها في وقت لاحق وبعد انتهاء التحقيقات الجارية هناك.

×