في حكم العفو عنه/ المحكمة تؤكد صحة اتهام الجاسم بجريمتي السب والقذف

أكدت المحكمة أن الأقوال الصادرة من محمد الجاسم تجاه سمو الشيخ ناصر المحمد في ديوانيه الداهوم جاءت على نحو يخدش شرف الشاكي واعتباره والحط من كرامته وهو ما يشكل جريمة السب والقذف.

وأضافت المحكمة في حكمها الصادر بتاريخ 23 مارس الماضي أن الشاكي - ناصر المحمد- يشغل منصب رئيس مجلس الوزاء وتلك الأقوال تهز من مكانته في المجتمع، وتثير من حوله الشبهات بأقوال مرسلة وكان حري بالمتهم التوجه بما لديه من معلومات وبيانات ان صحت الى الجهات الرسمية بدلا من الحديث في الندوات والتشهير والخروج عن المألوف في النقد المباح.

وخلصت المحكمة في حيثيات الحكم الى صحة اسناد الإتهام وتكامل عناصره القانونية.

وأضافت الحكم أن محامي الشاكي حضر بالجلسة الختامية وقرر بأن موكله تنازل عن حقه قبل المتهم والتمس قبول العفو الصادر منه وهو ما تعين على القضاء بقبوله وترتب عليه ما يترتب على حكم البراءة من آثار.

وفي ما يلي نص حيثيات الحكم ... اضغط هنا

×