الأرصاد: تلفزيون الكويت لم يأخذ تقارير العاصفة على محمل الجد

قال مراقب المحطات في إدارة الأرصاد الجوية عيسى رمضان أن الجهات الرسمية في الدولة وعلى رأسها تلفزيون الكويت لم تأخذ تقارير الإدارة على محمل الجد، كاشفا ان الإدارة قامت بدورها وأرسلت تقريرها الى تلفزيون الكويت قبل وقوع العاصفة بساعة ونصف الساعة «ولكن مسؤولي التلفزيون لم يأخذوا هذا التقرير على محمل الجد وتم بثه فقط قبل وقوع العاصفة بربع ساعة فقط».

وقال رمضان في تصريح لصحيفة الراى نشرته في عددها الوم «لتوضيح الحقائق وحتى لا يتم تحميل إدارة الأرصاد المسؤولية كاملة يجب ان يعرف الجميع ان إدارة الأرصاد توقعت قبل ثلاثة أيام ان الرياح ستكون في يوم الجمعة نشطة وستثير معها الغبار والأتربة. ولكن لا أحد للأسف يتابع ما تقوم الإدارة بإصداره من تقارير».

واضاف رمضان «يوم الجمعة هو يوم إجازتي وعلى الرغم من ذلك ومن باب حسي الوطني قمت بالاتصال بالوكيل المساعد لقطاع شؤون الأخبار متغاضيا عن إذاعة نشرات أخبار الطقس، لإخباره بقدوم عاصفة ترابية قوية، كما ارسلت مسجات نصية للجهات الرسمية بقرب هبوب عاصفة. ولكن يبدو ان المسؤولين في التلفزيون وبقية الجهات الرسمية لم يأخذوا توقعاتنا على محمل الجد حتى وقعت العاصفة».

وتابع «كان من مفترض ان ينوه مقدم النشرة الجوية التي بثت في الثالثة من عصر الجمعة عن اقتراب عاصفة ترابية حتى يتم تحذير المواطنين والمقيمين، لاسيما مرتادي البحر ومحبي طلعات البر».

وجدد رمضان تأكيده ان إدارة الأرصاد الجوية وضعت على الويب سايت (موقعها الالكتروني) قبل حدوث العاصفة تحذيرا من اقتراب العاصفة وتم إبلاغ الجهات الرسمية بذلك..

لماذا لم تعمم الإدارة هذا التقرير على بقية وسائل الاعلام حتى تقوم هي الأخرى بدورها؟ قال: «الإدارة معنية بإبلاغ الجهات الرسمية فقط، وليس من الطبيعي ان تقوم بإخبار الناس فردا فردا وزنقة زنقة».

×