×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 65

الداخلية لمخالفي الإقامة: مع السلامة .. غادر دون أن تدفع الغرامة

أوضح مدير إدارة العلاقات العامة والتوجيه المعنوي ومدير إدارة الإعلام الأمني بوزارة الداخلية العقيد عادل الحشاش أنه قد أعد خطة إعلامية متكاملة لتوعية وإرشاد مخالفي قانون الإقامة بالتعاون والتنسيق مع الإدارة العامة للهجرة تنفيذا للمكرمة الأميرية السامية لحضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وقرار معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ أحمد الحمود الجابر الصباح بشأن قواعد إخراج الأجانب الغير حاصلين علي تراخيص بالإقامة أو من انتهت تراخيص إقامتهم.

وأشار العقيد الحشاش إلي الأهداف التي تسعي من خلالها الخطة إلي توعية المواطنين والمقيمين وخاصة الجاليات الأكثر مخالفة لقانون الإقامة للاستفادة من المنحة الأميرية والقرار الوزاري وحثهم للعمل علي خروج ومغادرة أكبر عدد ممكن منهم خلال المهلة و حشد الدعم الإعلامي لتوضيح أهداف وإجراءات القانون وتناوله بالشرح والتبسيط عبر مختلف الوسائل والبرامج الإذاعية والتلفزيونية والفضائيات الرسمية والخاصة والإنترنت والمطبوعات والإعلانات وعقد الندوات وغيرها من وسائل و حث المجتمع المدني ومؤسساته وجمعياته ولجانه وأفراده لدعم جهود وزارة الداخلية بتسهيل مغادرة هؤلاء المخالفين و تأكيد المعنى الإنساني والحضاري للمكرمة الأميرية والوقوف في وجه أية إدعاءات لمنظمات الشفافية وحقوق الإنسان
وللحد من تجارة البشر أو ما يعرف تجارة الإقامات والمشكلات الأمنية والاجتماعية للعمالة السائبة وإيجاد الحلول القانونية لمن تقطعت بهم السبل علي المغادرة لوجود إشكالات مالية وإجرائية وقضائية وحث المجتمع المدني ومؤسساته كذلك تأكيد المعني السامي والإنساني والحضاري
البرامج الإذاعية
وذكر أن وزارة الداخلية تعمل علي تكثيف البرامج الإعلامية ومنها البرامج الإذاعية وذلك لتسهيل مهمة أجهزة الإذاعات الرسمية والخاصة في إجراء اللقاءات وإذاعة الأخبار وعبارات التوعية والإرشاد وتخصص جانبا من برامج الأركان والمنوعات لتناول الجوانب المختلفة للقرار وإعداد فقرة ضمن البرامج الإذاعية التي تعدها إدارة الإعلام الأمني لتسليط الأضواء علي الجوانب المختلفة للمنحة الأميرية والقرار الوزاري .
وعلي صعيد البرامج التلفزيونية وحشد إمكانيات القنوات الفضائية الرسمية والخاصة وذلك من خلال تسهيل مهمة فريق العمل التلفزيوني لإجراء التحقيقات المصورة واللقاءات مع المسئولين في الأجهزة المعنية والمواطنين والمقيمين والمغادرين والأشخاص الذين تمكنوا من تعديل أوضاعهم في تغطية مباشرة وعرض إعلانا القرار الوزاري وفلاشات التوعية والإرشاد علي مدار تنفيذ الخطة وخلال المهلة المحددة والتركيز علي القنوات التلفزيونية الخاصة باللغة الإنجليزية لتوعية المخالفين من غير الناطقين باللغة العربية وإعداد
برامج خاصة وتطعيم برامج الأركان والمنوعات لتبادل الجوانب المختلفة للقرار وتغطية الأوضاع المعيشية والإنسانية للمخالفين ومشاكلهم مع كفلاءهم وما يعرف بالعاملة السائبة والاتجار بالإقامات وتخصيص فقرات ضمن البرامج التلفزيونية التي تعدها إدارة الإعلام الأمني وتولي ضباط التوعية والإرشاد في الشرح والتعليق علي مواد القانون وعرض المؤشرات والإحصائيات للمخالفين والمغادرين والعقوبات المنصوص عليها بحق المخالفين .
ونظرا للتأثير الكبير الذي تلعبة الصحف المحلية في توجهات الرأي العام وإطلاعه علي أهداف وابعاد المنحة السامية والقرار الوزاري حيث تركز الخطة علي تسهيل مهمة مندوبي الصحف لإجراء التحقيقات واللقاءات مع المسئولين عن الأجهزة المعنية والمواطنين والمقيمين والمغادرين والأشخاص الذين تمكنوا من تعديل أوضاعهم والأشخاص الذين لديهم إشكالات إدارية وقضائية مع الكفلاء ولا زالت معروضة أمام المحاكم وحصولهم علي تصريح بالإقامة المؤقتة لحين الفصل في شكواهم علي ألا يتعدى ذلك المحلة المحددة ونشر الإعلان بالقرار الوزاري وعبارات التوعية والإرشاد علي مدار تنفيذ الخطة وخلال المهلة المحددة وتكثيف تغطية الصحف الصادرة باللغات غير العربية لتوعية المخالفين من غير الناطقين بغير اللغة العربية والتركيز الصحفي علي إجراءات التعامل مع المخالفين والأهداف الإنسانية للمنحة الأميرية والقرار الوزاري وإبراز الإحصائيات والمؤشرات علي أعداد المخالفين والمغادرين والأشخاص الذين تمكنوا من تعديل أوضاعهم والعقوبات
المنصوص عليها علي المخالفين وإجراء تحقيقات مصورة عن واقع العمالة السائبة والمخالفة وظروفهم المعيشية والإنسانية والمخاطر الأمنية والاجتماعية .
كما تم تصميم وطباعة برشور ودليل إرشادي باللغتين العربية والانجليزية وغيرها من اللغات يتضمن المنحة الأميرية السامية بمناسبة الأعياد الوطنية وبنود القرار الوزاري وتفسير الإجراءات والعقوبات المنصوص عليها وفقا لقانون إقامة الأجانب إضافة لإعداد مجموعة من اللوحات الإعلانية والبنرات والرول أب لتوزيعها في الطرق الرئيسية والأماكن الجماهيرية لزيادة الوعي بالقانون والتنسيق مع الصحف التي تصدر باللغة الانجليزية وغيرها من اللغات لطباعة برشور توعوي وتوزيعه ضمن أعداد الصحف لضمان وصول المعلومات لأكبر شريحة من غير الناطقين بالعربية .

تم إعداد مجموعة من الرسائل القصيرة تتناول أهداف المنحة الأميرية والقرار الوزاري وإجراءاته والعقوبات والمدة المحددة باللغتين العربية والانجليزية وذلك بالتعاون والتنسيق مع شركات الاتصالات للهاتف النقال لتعميم عبارات التوعية والإرشاد باللغتين العربية والانجليزية علي جميع المشتركين مع مراعاة أن يتم تعميم الرسائل علي مدار الإطار الزمني للخطة الإعلامية والتركيز بشكل خاص علي المراحل الأخيرة من زمن الخطة لدفع المخالفين للاستفادة من المهلة المحددة .

ولضمان إنتشار الخطة ووصولها لأكبر شريحة ممكنه من المقيمين من مستخدمي الإنترنت والمواقع الإلكترونية وذلك بنشر رسائل قصيرة بأهداف المنحة الأميرية والقرار الوزاري وإجراءاته والعقوبات علي موقع بوابة وزارة الداخلية باللغتين العربية والانجليزية وإنشاء موقع علي فيسبوك و تويتر وغيرها من المواقع ذات اهتمام الجاليات المقيمة في البلاد وكذلك نشر عبارات التوعية والإرشاد بأهم مواد القرار الوزاري باللغتين العربية والانجليزية .

وأشار العقيد الحشاش أن الخطة الإعلامية حرصت علي توزيع المطبوعات الإرشادية علي كافة التجمعات الجماهيرية في الجمعيات التعاونية والأسواق الشعبية والمجمعات التجارية والمصالح الحكومية والأهلية والشركات والمؤسسات والسفارات والقنصليات والمستشفيات والمستوصفات والمطاعم وإدارات العمالة المنزلية والمرور والهجرة وإدارات العمل في المحافظات والمساجد ودور العبادة والكنائس والمطار وشركات طيران والمنافذ البرية والبحرية والتأمين وباصات النقل العام وعرض عبارات التوعية عبر شاشات العرض التلفزيوني للإعلانات في التقاطعات والملاعب والصالات المغطاة والجمعيات التعاونية والإدارات الحكومية والأهلية وعقد ندوات جماهيرية في السفارات والقنصليات العربية والأجنبية ذات الكثافة العمالية وعرض عبارات التوعية والإرشاد بالقرار الوزاري والمنحة الأميرية في جميع دور العرض السينمائي والتعاون والتنسيق مع وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية لتخصيص خطب الجمعة ودروس العصر لتناول الجانب الفقهي والشرعي للمنحة الأميرية والقرار الوزاري .

وأختتم العقيد عادل الحشاش تصريحه بالقول أن نتائج عمل الخطة الغعلامية للتوعية والإرشاد سيتم متابعتها وتقييمها من خلال رصد اتجاهات الرأي العام وما نشر وعرض وأذيع عبر وسائل الإعلام عن المنحة الأميرية والقرار الوزاري وما تناولته من برامج وتغطية طوال فترة المهلة الممنوحة وتحليله واستخراج نتائجها للاستفادة منها في تطوير فعاليات الحملة ، كذلك إعداد إحصائية شاملة بالمؤشرات البيانية عن عدد المخالفين من الجنسين والمغادرين ممن استفاد من المهلة خلال المدة المحددة والأشخاص الذين استطاعوا تعديل وضعهم والمتخلفين من المخالفين ممن سيتم ملاحقتهم وضبطهم وأبعادهم عن البلاد بالإضافة لإعداد تقرير صحفي بكل ما نشر في الصحف عن المنحة والقرار الوزاري والتحليلات والتعليقات والمقالات والمقابلات والأخبار والتحقيقات المصورة وإعداد تقرير ختامي عن نتائج عمل الخطة الإعلامية تتضمن الإيجابيات والسلبيات.