50 دينار علاوة جديدة للكويتيين العاملين في القطاع الخاص

انتهت الحكومة من إنجاز زيادة مالية جديدة تحت بند 'علاوة اجتماعية' بقيمة خمسين ديناراً لكل موظف كويتي في القطاع الخاص، على أن يكون مسجلاً في هيكلة القوى العاملة ويستحق مبلغ دعم العمالة.

 

وأكدت الحكومة في تقرير إلى ديوان الخدمة المدنية وهيكلة القوى أنها تهدف إلى زيادة نسبة العمالة الوطنية في سوق العمل من 15.5 إلى 21 في المئة في عام 2014، وزيادة نسبتها في القطاع الخاص من 4.8 إلى 8 في المئة بنهاية العام نفسه، وذلك من خلال توسيع القاعدة الإنتاجية والفرص الاستثمارية للقطاع الخاص.

وأشار التقرير إلى أنه مطلوب من سوق العمل استيعاب 14 ألف فرصة عمل في المتوسط سنوياً من العمالة الوطنية بما فيها فرص عمل للمرأة والشباب عبر إصدار تشريعات تتعلق بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة.

×