مدير عام البلدية المهندس أحمد الصبيح خلال جولته في سوق المباركية

البلدية: مخالفة عدد من المحلات غير الملتزمة بالقوانين في سوق المباركية

تفقد مدير عام البلدية المهندس أحمد الصبيح صباح أمس سوق المباركية وإطلع ميدانيا على آخر المستجدات التي تم تطويرها في السوق وأهم الملاحظات حول تطوير الارضيات والانارة ولية النطافة وتنظيم البسطات والمحلات والمطاعم بأسواق المباركية والحريم والتجار إلى جانب السوق الداخلي والاسواق المجاورة وأطلع على مدى إلتزام المحلات بتطبيق اللوائح و القوانين التي شرعتها البلدية.

وقد رافق الصبيح في جولته الميدانية رئيس تطوير أسواق المدينة خالد شهاب، رئيس مركز المباركية محمد طالب ونائب رئيس مركز المدينة عدنان علي،  رئيس قسم المخالفات م. عبد الله جابر ومن ادارة العلاقات العامة محمد القلاف ومن إدارة الانشاءات عبد الوهاب الرشيد على منطقة أسواق المباركية وعدد من المفتشين.

وكشف الصبيح خلال جولته على البلاط التالف بأرضيات السوق وأعطى تعليماته للعمل على إصلاحه مع مراعاة توفير البلاط الخاص لذوي الاحتياجات الخاصة، لافتا إلى أهمية توحيد تصميم الاعلانات الخاصة بالمحلات بالسوق بحيث يكون الاعلان يعكس تراث المنطقة وطلب بمتابعة الإشتراطات الخاصة بالمطاعم بسوق المباركية وإعطاء مهله بمدة أقصاها اسبوع لتطبيقها وفي حال عدم الإلتزام يتم تحرير المخالفات وغلق المحلات المخالفة لقوانين وأنظمة البلدية.

ولاحظ الصبيح خلال جولته وجود عدد من المخالفات لبعض المباني بالمنطقة وطالب بتوجيه إنذا نهائي ومن ثم قطع التيار عن أسطح العمارات أو الجزء المخالف للمبني كما قام بالكشف على المحلات وأمر بتحريرعدد (3) مخالفات إشغالات طرق إلى جانب (5) مخالفات لعدم التقيد يقواعد النظافة العامة و3 مخالفات للإعلانات المخالفة.

وجال الصبيح في السوق الداخلى وقابل أحد رواده من الرعيل الاول والذي أكد للصبيح  ضعف متابعة إنارة السوق و الإهمال في دورات المياه والطرق المؤدية الى الحديقة المجارة التي كانت متنفس لرواده، حيث قام الصبيح بزيارة الحديقة المجاورة للمكتبة الوطنية وسجل أهم ملاحظاته لتطويرها من مختلف الجوانب المتعلقة بالإنارة ودورات المياه  وتوفير مكان مخصص للأمن بحيث يكون بشكل نموذجي ليتلاءم مع طبيعة المنطقة الجمالية .

وأكد الصبيح أنه سيعقد اجتماعا موسعا مع المسئولين بالبلدية لوضع أهم الاشتراطات و التوصيات لتطوير و تجميل منطقة أسواق المباركية لتكون منطقة تراثية  وواجهه حضارية للزوار، لافتا إلى أهمية تجميل المنطقة نظرا لتاريخها ووقوعها في قلب العاصمة.

وفاجأ الصبيح في ختام جولته مركز البلدية بسوق المباركية وقام بمتابعه كشوف الحضور والانصراف وآلية العمل بالنوبات للعاملين بالمركز، مؤكدا على ضرورة الإلتزام بساعات الدوام الرسمي وإتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق غير الملتزمين، وأشار إلى اهمية عمل المركز من خلال متابعة كافة الإشتراطات الصحية للمحلات بسوق المباركية  نظرا لكثرة رواده من الجمهور وزار الكويت وأن صحتهم وسلامتهم  خط أحمر لا يمكن تجاوزه بأي حال من الأحوال .

 

×