ضبط يجهز ويعبئ المواد الغذائية ويضع عليها تواريخ الانتاج والانتهاء

البلدية: اغلاق مخزنين غذائيين وإزالة 21 إعلان مخالف خلال الحملات التفتيشية الرمضانية

أعلنت إدارة العلاقات العامة بالبلدية عن إنطلاق الحملات التفتيشية الرمضانية تحت شعار "إستعداداتنا غير في شهر الخير" والتي أسفرت باكورتها عن غلق مخزنين غذائيين غلقا إداريا في منطقة المنقف إلى جانب تحرير 28 مخالفة خلال الحملة التفتيشية التي ترأسها مشعل أبا الصافي رئيس فريق الطوارئ بفرع بلدية محافظة الأحمدي وأستهدفت الكشف على المحلات والأسواق  والمخازن الغذائية وتقرير مدى إلتزامها بلوائح وقوانين البلدية وإتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق المتجاوزين.

وأكدت الإدارة في بيانها أن قراري الغلق الإداري بحق المخازن المخالفة أصدرها مساعد المدير العام لشئون قطاع البلدية بمحافظتي الفروانية والأحمدي المهندس فيصل صادق تحت رقمي 26 و 27 / 2014، وذكرت الإدارة أن هدفها تشديد الرقابة الغذائية على جميع المحلات والأسواق المركزية والمخازن الغذائية من أجل المحافظة على صحة وسلامة المستهلكين، لاسيما وأن برنامجها الرمضاني تضمن تنفيذ العديد من الحملات الميدانية في جميع المحافظات وتشمل جميع الأنشطة الغذائية والتأكد من إلتزامها بالإشتراطات الصحية خاصة في المخازن الغذائية التي تعتبر خط الإمداد الرئيسي للغذاء للمحلات الغذائية.

وأوضحت الإدارة  أن المخالفات التي حررها  مفتشي فريق الطوارئ التابع لفرع بلدية محافظة الأحمدي الذي ضم مشرف النوبة خالد فدغوش  والمفتشين ناجي الحبيني ، فهد عبد العال، خالد المري، أحمد الجاهلي و ناصر العجمي  شملت فتح وإدارة مخزن بدون ترخيص صحي من البلدية، فتح وإدارة محل بدون ترخيص من البلدية إلى جانب مخالفات العمل قبل الحصول على شهادة صحية، تشغيل عامل قبل الحصول على شهادة صحية، إضافة إعلان بدون ترخيص، إقامة إعلان بدون ترخيص، فيما تم إزالة 21 إعلان من الشوارع في المحافظة وتحويلها إلى مركز حجز البلدية.

وحذرت الإدارة في بيانها أصحاب المحلات والمخازن والأسواق الغذائية من عمليات تجهيز وتعبئة المواد الغذائية في عبوات أو أكياس وتغليفها ووضع تواريخ الإنتاج والصلاحية عليها وتصديرها للمحلات، حيث تم ضبط أحد أصحاب المخازن يقوم بإجراء تلك العملية وتم على أثرها مصادرة مكينة التواريخ والتغليف وسحب العينات من المواد الغذائية لفحصها مخبريا فضلا عن غلق المخزن إداريا، لافتةً إلى أن الجهاز الرقابي بالمرصاد للمتجاوزين والمخالفين من خلال الإستعدادات المكثفة لفرق التفتيش والخطة التي تم إعتمادها لضبط المخالفات والتجاوزات أي كان مصدرها ومكانها وإتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق المخالفين.

وبينت الإدارة أن من نتائج الحملات التي تم تنفيذها مؤخرا كشفت تجاوز العديد من أصحاب المحلات الغذائية للإشتراطات الصحية خاصة المتعلق منها بفتح مخازن غذائية قبل الحصول على ترخيص من البلدية، إلى جانب عدم حمل بعض العاملين للشهادات الصحية التي تؤهلهم للعمل بالمنشآت الغذائية، مشيرة إلى أن الحملات الميدانية الرمضانية مستمرة خلال الفترتين الصباحية والمسائية داعية الجميع إلى التقيد بالقوانين تجنبا للمساءلة القانونية ومنها غلق المحلات والمخازن المخالفة إدارياً.

 

×