المواد الغذائية منتهية الصلاحية

البلدية: إتلاف 457 كيلو من المواد الغذائية منتهية الصلاحية في مصنع حلويات بالمنقف

أعلنت إدارة العلاقات العامة بالبلدية عن إتلاف 457 كيلو جرام  من المواد الغذائية منتهية الصلاحية وأخرى غير مطابقة للمواصفات القياسية، تم ضبطها خلال الحملة الميدانية التي نفذتها مراقبة الأغذية والأسواق التابعة لفرع بلدية محافظة الأحمدي على أحد مصانع الحلويات بمنطقة المنقف تم على أثرها تحرير 17 مخالفة أبرزها عرض وبيع مواد غذائية منتهية الصلاحية وأخرى غير مطابقة للمواصفات القياسية.

وأكدت الإدارة في بيانها على إستمرار الحملات الإستباقية لشهر رمضان الفضيل التي ستغطي مختلف المحافظات بمتابعة من الإدارة العليا بالبلدية، مشيرةً إلى أن الأجهزة الرقابية قد رفعت حالة الإستنفار إلى أقصى درجاتها  من خلال تشديد الرقابة الغذائية وتنفيذ الحملات الميدانية المكثفة طبقا للجدول التي تم إعداده وتشمل الأسواق المركزية والمحلات الغذائية والمخازن  والتصدي للتجاوزات والمخالفات وإتخاذ كافة الإجراءات القانونية بحق المتجاوزين بهدف ضمان وصول المواد الغذائية للمستهلك سليمة ومطابقة للإشتراطات الصحية.

وأوضحت الإدارة أن الحملة التي ترأسها مراقب الأغذية والأسواق بفرع بلدية محافظة الأحمدي جزا الديحاني وفريق المفتشين أسفرت عن ضبط هذه الكمية الكبيرة من المواد الغذائية منتهية الصلاحية منذ ديسمبر2013 ومارس وإبريل ومايو 2014 وأخرى غير مطابقة للمواصفات القياسية وشملت اللحوم الإسترالية والجاموس والدجاج المجمد، الكبة، الشعيرية، الأجبان، لحوم الديك الرومي ، الكراميل ، شرائح الأناناس، الملوخية المجمدة، النقانق،  وقد تم إتلافها على الفور بكباسة البلدية، مشيرة إلى أنه إلى أنه قد تم تحرير 17 مخالفة شملت تخزين مواد غذائية ضارة بالصحة العامة لوجود العفن، عرض وبيع وتداول مواد غذائية منتهية الصلاحية، عرض وبيع مواد غذائية غير مطابقة للمواصفات ، عدم التقيد بقواعد النظافة العامة ، العمل قبل الحصول على شهادة صحية، تشغيل عامل قبل الحصول على شهادة صحية إلى فتح وإدارة محل قبل الحصول على ترخيص من البلدية منها 4 مخالفات لأحد المطاعم المجاورة لعدم حصول العاملين فيه على الشهادات الصحية التي تؤهلهم للعمل فيه.

وشددت إدارة العلاقات العامة بالبلدية في بيانها على أهمية إتباع قوانين وأنظمة البلدية في مختلف المجالات خاصة المتعلق منها بالجانب الغذائي، لافتة إلى أن عمليات التفتيش يتم تنفيذها في آن واحد في جميع المحافظات طبقا للآلية المعتمدة بهدف رفع مستوى عمل الأجهزة الرقابية في الفترة التي تسبق دخول شهر رمضان نظرا للضغط المتوقع على شراء المواد الغذائية من قبل الجمهور إلى جانب تفعيل دورها الرقابي خلال أيام الشهر الفضيل والتي ستشهد مزيدا من الحملات التفتيشية والتي وضعتها الإدارة حيز التنفيذ في خطتها بالمرحلة الثانية.

وشارك بالحملة كل من مراقب الأغذية والأسواق جزا اليحاني ، والمفتشين سالم ساير، مشاري بدر، طلال علي، عمر براك، فيصل فالح، محمد صويلح، يوسف الرشيدي، خالد الشمري، علي غلوم، عبدالله الشمري، خالد المياس، نايف الزعبي، مساعد فهد، عادل المجادي، عيد الصوابر، مساعد العازمي، والطبيب البيطري الحسيني غنام، ومن إدارة العلاقات العامة بالبدية تموز المنادي وأنور حميد.

 

×