المهندس أحمد المنفوحي

البلدية: لم يعد موقع المياه الجوفية جنوب منطقة سعد العبدالله عقبة أمام تسليم الأرض للسكنية

أكد مساعد المدير العام لقطاع التطوير والمعلومات في وزارة الدولة لشؤون البلدية المهندس أحمد المنفوحي ان وجود المياه الجوفية في موقع جنوب منطقة سعد العبدالله الذي سيخصص للمؤسسة العامة للرعاية السكنية لم يعد عقبة أمام تسليم الارض لاغراض الرعاية السكنية.

وقال المنفوحي في تصريح صحافي بمجلس الامة اليوم عقب حضوره اجتماع اللجنة الاسكانية البرلمانية ان البلدية حصلت على موافقة وزارة الكهرباء والماء لتخصيص هذه المنطقة للرعاية السكنية وانشاء خطوط كهرباء الضغط العالي فيها.

وأوضح ان البلدية ستعمل على معالجة بعض العقبات كالحيازات التابعة للهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية والهيئة العامة للصناعة والهيئة العامة للبيئة.

وأضاف أن الارض الواقعة في منطقة سعد العبدالله لم تسلم حتى الان من قبل وزارة (البلدية) بشكل رسمي للمؤسسة العامة للرعاية السكنية "كون البلدية تنتهج نهجا جديدا يتمثل بإزالة العقبات كافة وايجاد الحلول لأي اشكالية تواجه حل القضية الاسكانية".

وذكر المنفوحي ان وزارة (البلدية) بادرت بتحرير موقع بجانب الدائري السادس وقريب من الخدمات في منطقة سعد العبدالله وبمساحة 70 كيلومترا مربعا والمتوقع أن تتسع لاكثر من 40 ألف وحدة سكنية.

وبين ان تحرير تلك المنطقة واجه عقبة وجود المياه الجوفية فيها وعلى ضوء ذلك تم الالتقاء مع المسؤولين في وزارة الكهرباء والماء الذين تعاونوا مع البلدية لوضع حلول هندسية لاشكاليتي المياه الجوفية وكهرباء الضغط العالي.

 

×