ظاهرة السيارات المهملة

البلدية: رفع 415 سيارة مهملة خلال إبريل الماضي

أعلن مدير إدارة النظافة العامة وإشغالات الطرق بفرع بلدية محافظة الفروانية بدر القطان أن الحملات الميدانية التي نفذتها مراقبة النظافة العامة وإستهدفت ظاهرة السيارات المهملة أسفرت عن رفع 415 سيارة مهملة من مناطق الفروانية، خيطان، الرقعي، العارضية الحرفية، الأندلس، الفردوس، صباح الناصر، الجليب وضاحية عبدالله المبارك وذلك خلال شهر إبريل الماضي.

وأوضح القطان في تصريح صحفي إن الهدف من الحملات المتواصلة تجاه هذه الظاهرة هو تطبيق القانون إلى جانب المحافظة على نظافة  المناطق السكنية والساحات والمرافق العامة من ظاهرة ركن السيارات المهملة لفترات طويلة وتسببها بعرقلة عمليات التنظيف إلى جانب عرقلتها للحركة المرورية  وتشويه المنظر العام، لافتا إلى أن الحملات ستتواصل في جميع المناطق من أجل القضاء على هذه الظاهرة.

وقال القطان في تصريح صحفي لقد تم وضع الملصقات التحذيرية على المركبات المهملة قبل فترة من تنفيذ كل حملة على حدة  ليتسنى لأصحابها تحريكها خلال الفترة المحددة بالإنذار، لافتاً إلى أن البعض إستجاب لإنذارات البلدية وقاموا بتحريك عدد منها فيما بينت الإحصائية بأن عدد  السيارات المهملة التي تم رفعها خلال شهر إبريل بلغ 415 سيارة وتم إيداعها بموقع حجز المركبات في منطقة امغرة ولن يتم الإفراج عنها إلا بعد دفع الرسوم والغرامات المترتبة على ذلك طبقا لقوانين وأنظمة البلدية.

وحذر القطان أصحاب المركبات المهملة من الإنعكاسات السلبية المصاحبة لعملية ترك مركباتهم بهذه الطريقة غير القانونية في المواقف والساحات وبالقرب من الخدمات، لاسيما وأن الحملات المستمرة التي تنفذها الإدارة لا تهدف إلحاق الأذى بأحد بل هي من أجل تطبيق القانون  والمحافظة على النظافة العامة وجمالية المناطق والميادين داعيا أصحابها إلى الامتثال إلى إرشادات البلدية في هذا الجانب تجنبا لعمليات رفعها وتكبيدهم الغرامات المالية المترتبة على عمليات رفعها ومدة بقائها بموقع حجز المركبات.