البلدية: رفع السيارات المهملة من المنطقة الصناعية بالجهراء

نفذت إدارة النظافة العامة وإشغالات الطرق بفرع  بلدية فرع محافظة الجهراء حملة شاملة لرفع السيارات المهملة من المواقف والساحات العامة في المنطقة الصناعية بالجهراء، لتواصل تفعيل دور البلدية الرقابي لتأدية خدماتها على الوجه الأكمل في مختلف الجوانب المتعلقة بعملها في مجالات النظافة العامة وإشغالات الطرق والتي تأتي في سياق المحافظة على النظافة العامة فضلا عن تأكيد هيبة القوانين وتفعيلها لتكون رادعاً للمخالفين والمتجاوزين للنظم واللوائح التي أقرتها البلدية.

وبدوره أكد مراقب إشغالات الطرق بفرع بلدية محافظة الجهراء فيصل العتيبي أن الحملة أسفرت في بدايتها عن رفع (22) سيارة مهملة وذلك بعد إنتهاء فترة الإنذار ولم يبادر أصحابها برفعها مشيرا الى أن فريق العمل قام بعمليات لصق الإنذارات على تلك السيارات المخالفة قبل إنطلاق الحملة، لافتاً إلى انه يتم رفع السيارات المخالفة من المنطقة تباعاً فور إنتهاء مدة الإنذار لاسيما وأن وقوف هذه السيارات بالمنطقة بات يؤرق المواطنين والمقيمين من هذه الظاهرة فضلا عن تسببها بالإزدحامات والربكة المرورية بالمنطقة الى جانب إستغلالها المواقف و الساحات العامة بدون وجه حق وتكسيرها للأرصفة وإتلافها لمرافق الدولة مما يستوجب تفعيل كافة اللوائح والأنظمة من أجل القضاء على هذه الظاهرة.

وأضاف العتيبي أن الحملة متواصلة على قدم وساق وستشمل رفع السيارات المهملة والمعروضة للبيع من كافة المناطق التي تقع تحت مسئولية بلدية المحافظة وإيداعها بموقع حجز السيارات بمنطقة أمغرة ولن يتم الإفراج عنها الا بعد دفع الرسوم المقررة لافتاً الى أهمية أتباع الأرشادات التوعوية التي تطلقها البلدية تجاه هذه الظاهرة.

من جانبه اكد رئيس قسم إشغالات الطرق بندر الشمري أن الهدف من هذه الحملات هو المحافظة على النظافة العامة في مختلف المناطق بالجهراء ورفع مستوى النظافة وإضفاء المناظر الجمالية والحضارية للساحات العامة مشيرا إلى أن الأعمال الرقابية مستمرة سواء على مستوى رفع السيارات المهملة او المعروضة للبيع فضلا عن مواصلة عمليات النظافة في مختلف المناطق التي تقع تحت مسئولية بلدية المحافظة، داعياً الجمهور إلى عدم ترك سياراتهم مهملة تجنباً للمساءلة القانونية وتكبيدهم الغرامات المالية المترتبة على ذلك.

 

×