البلدية: إتلاف 63 كيلو من المواد الغذائية الفاسدة مع الباعة المتجولين

بعد الحملات التفتيشية التي نفذتها الأجهزة الرقابية ببلدية الكويت على ظاهرة الباعة المتجولين في مناطق المخيمات الربيعية، إنعطفت تلك الحملات على الباعة المتجولين الذين يتمركزون بالقرب من مدارس وزارة التربية وخاصة أصحاب عربات الآيس كريم في خطوة ستشمل جميع محافظات الكويت، فبالرغم من مخالفتهم أنظمة وقوانين البلدية لتواجدهم بالقرب من المدارس والتي تعتبر أماكن يحظر عليهم التواجد بقربها فإنهم يقومون بيع مواد غذائية خلافاً للمصرح بها منها الحبوب، العصائر، الذرة، الحلوى وقصب السكر لتسفر عن تحرير 13 مخالفة وإتلاف 63 كيلو جرام من المواد الغذائية التي بحوزتهم.

حملة البلدية التي إنطلقت في محافظة الجهراء ونفذتها إدارة النظافة العامة وإشغلات الطرق التابعة لبلدية المحافظة بالتنسيق مع إدارة العلاقات العامة بالبلدية  كان لها الصدى الإيجابي لدى أولياء أمور الطلبة والهيئة التدريسية نظراً لما تشكله هذه الظاهرة الخطيرة من إنعكاسات سلبية على صحة وسلامة أبناءنا الطلبة في مختلف المراحل الدراسية .

من جانبه أكد مدير إدارة العلاقات العامة ببلدية الكويت بالإنابة عبد المحسن أبا الخيل أن الإدارة ترصد وتتابع عن كثب كافة القضايا المطروحة بالوسائل الإعلامية ومنها تلك الظاهرة الخطيرة التي يمارسها الباعة المتجولين سواء في مناطق إقامة المخيمات الربيعية أو المدارس ناهيك عن بعض المواقع الأخرى التي لن تكون بعيدة عن رقابة جهاز البلدية، لافتاً أن تلك القضايا تحظى بمتابعة من الفريق الإعلامي لدى الإدارة مع مختلف الجهات المعنية بالمحافظات يتم على أثرها تنظيم الحملات التفتيشية على مختلف مواقع الخلل بهدف إصلاحها تحقيقاً للمصلحة العامة.

وأوضح أبا الخيل في تصريحه أن الفترة المسموحة بقيام باعة الآيس كريم ببمارسة نشاطهم من الأول من مارس حتى نهاية نوفمبر من كل عام وذلك طبقاً للوائح وأنظمة البلدية، وأن لا يتم بيع أي مواد غذائية أخرى إلى جانب إلتزامهم بيع الآيس كريم الخاص بالشركة المذكورة بالترخيص فقط ، مشيراً إلى أن الأجهزة الرقابية بالمرصاد لكل المتجاوزين لقوانين البلدية، داعياً أصحاب تلك الأنشطة للإلتزام بها حتى لا يعرضوا انفسهم للمساءلة القانونية.

وقاد الحملة التي شملت إنطلاقتها الأولى مدارس رياض الأطفال والإبتدائي رئيس قسم إشغالات الطرق بندر الشمري كانت بمثابة رسالة توعوية للطلبة لعدم التعامل مع هؤلاء الباعة المخالفين لقوانين وأنظمة البلدية  خاصة وأن البلدية قد وضعت عدة ضوابط لباعة الآيس كريم  تشمل الترخيص لهم بمواقع ثابتة لا يسمح لهم بالتنقل أو التجول داخل المناطق، ويقتصر نشاطهم على بيع الآيس كريم وعدم بيع أي مواد غذائية أخرى، إلى جانب حصولهم على التراخيص الصحية التي تثبت خلوهم من الأمراض المعدية .

وأكد الشمري أن المخالفات التي تم تحريرها شملت عدم التقيد بالأماكن المحددة بالترخيص، البيع متجولاً، عدم الحصول على الشهادات الصحية فيما تم إتلاف 63 كيلو جرام من المواد الغذائية لعدم مطابقتها للإشتراطات الصحية.

من جانبها دعت إدارة العلاقات العامة بالبلدية المواطنين والمقيمين إلى الإتصال على خط البلدية الساخن 139 وذلك في حال وجود أي شكوى تقع ضمن إختصاصات بلدية الكويت سواء في مجالات الأغذية، النظافة العامة، الباعة المتجولين، مشيرةً إلى أنه سيتم التعامل معها وفقاً للوائح وأنظمة البلدية وذلك باقصى سرعة ممكنة.

تجدر الإشارة إلى أنه شارك بالحملة رئيس قسم إشغالات الطرق بندر الشمري، وكل من المفتشبن الحسن الذايدي، غانم الخالدي، سعد الهاجري، حمد السعدي، عبدالرحمن العرادة، جاسم الصليهم، عواد الجليمة ومحمد السعيدي.