البلدية: ألف دينار وسحب الترخيص عقوبة ببيع مواد تالفة ضمن محتويات "القرقيعان"

قال المدير العام لبلدية الكويت المهندس أحمد الصبيح ان البلدية ستتخذ اجراءات قانونية صارمة تشمل غرامات مالية وعقوبات ادراية بحق المخالفين ببيع مواد تالفة او منهية الصلاحية ضمن محتويات (القرقيعان).

واضاف الصبيح في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان اجهزة البلدية الرقابية تتابع محلات بيع (القرقيعان) وتفتش عليها بشكل متواصل للكشف عن المخالفين واتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم مبينا ان العقوبات بحق المخالفين تشمل غرامات مالية تتراوح بين 500 وألف دينار الى جانب اغلاق المحل وسحب الترخيص.

وحذر اصحاب محلات بيع مواد (القرقيعان) من مغبة بيع مواد غذائية منتهية الصلاحية او غير مستوفية للاشتراطات الصحية او تلك المحتوية على أصباغ ونكهات واضافات تضر بالصحة ومحظورة دوليا مؤكدا حرص البلدية على ملاحقة تجار الاغذية الفاسدة واتلاف جميع أنواع المواد التالفة والمضرة بالصحة.

ودعا الصبيح المستهلكين الى قراءة تواريخ صلاحية (القرقيعان) قبل شرائه لئلا يتعرضوا لعمليات غش مطالبا المستهلكين بالتعاون مع الاجهزة الرقابية والابلاغ عن اي مخالفات حال رصدها لتقوم البلدية بانخاذ اجراءاتها تجاه المخالفين.

وبين ان البلدية تعمل على مدار الساعة من خلال فرق التفتيش بأفرع المحافظات للتأكد من صلاحية المواد الغذائية اضافة الى اخضاع عينات منها للفحص المخبري وإتلاف ما يثبت عدم صلاحيته للاستهلاك الادمي نافيا وجود اي عملية تسريب للمواد التي يتم ضبطها.

 

×