البلدية: غلق مطعم إدارياً وتحرير 41 مخالفة غذائية في العقيلة والفحيحيل

ثمن مدير عام البلدية المهندس أحمد الصبيح الجهود المخلصة للعاملين بجهاز البلدية في مختلف المجالات سواء المتعلقة بالرقابة الغذائية أو على مستوى النظافة العامة وما يقومون به من أعمال تجسد حرص البلدية من أجل المحافظة على صحة وسلامة المستهلكين ، داعياً المسئولين إلى مواصلة تلك الجهود ميدانياً بما يحقق تطلعات المواطنين والمقيمين في مختلف المجالات الواقعة ضمن إختصاصات البلدية ودفعها نحو مزيداً من التقدم والعمل االمتواصل خاصة في ظل الإستعدادات القائمة لإستقبال شهر رمضان الفضيل .

على صعيد متصل واصلت بلدية محافظة الأحمدي تنفيذ جولاتها التفتيشة المفاجئة التي تهدف من خلالها ضمان سلامة وصول المواد الغذائية إلى المستهلك طبقاً للإشتراطات الصحية إلى جانب تفعيل  دور البلدية الرقابي من خلال مواصلة الكشف وسحب العينات من المواد الغذائية بالمطاعم والأسواق والمحلات الغذائية وتحويلها للمختبرات الصحية للتاكد من سلامتها للإستهلاك الآدمي ، فضلاً عن تطبيق كافة العقوبات بحق المخالفين  لأنظمة وقوانين البلدية .

وفي هذا السياق أكد مدير فرع بلدية المحافظة المهندس فهد دغيم العتيبي أن الأجهزة الرقابية مستمرة بتفعيل دورها الرقابي الميداني  ضمن إستعداداتها لإستقبال شهر رمضان الفضيل  من خلال تكثيف الجولات الرقابية التي من شأنها العمل على ردع المخالفين للوائح البلدية وأنظمتها ، مبيناً أن بلدية الأحمدي تواصل تلك الأعمال من خلال تنفيذ الجولات التفتيشية على مختلف الأنشطة وخاصة ما يتعلق منها بالجانب الغذائي  لإرتباطه المباشر بصحة وسلامة المستهلكين .

وقال العتيبي في تصريح صحفي أن الحملة التي نفذها  فريق مراقبة الأغذية والأسواق التابعة لإدارة التدقيق ومتابعة الخدمات البلدية وترأسها رئيس قسم الأغذية واللحوم هويا العجمي على المحلات الغذائية الواقعة في منطقة العقيلة والفحيحيل أسفرت عن غلق أحد المطاعم المخالفة غلقاً إدارياً  وجاري إستكمال إجراءات غلق أحد المقاهي ومطعم آخر بعد صدور قرارات  غلقها رسمياً ، مشيراً إلى أنه تم  تحرير (41) مخالفة شملت عدم التقيد بالإشتراطات الصحية ،عدم الإلتزام بقواعد النظافة العامة ، العمل قبل الحصول على شهادة صحية أو كونها منتهية الصلاحية ، تشغيل عامل قبل الحصول على شهادة صحية ، تشغيل عامل بشهادة صحية منتهية الصلاحية إلى جانب تعبئة مواد غذائية في ظروف غير صحية ، عدم الإلتزام بشروط المواصفات من حيث تسجيل تاريخ الإنتاج والإنتهاء على المادة الغذائية .

من جانبها أوضحت رئيس قسم  الأغذية واللحوم هويا العجمي أن الحملة شملت أيضاً إتلاف 10 عبوات من العصير حجم الواحدة لترين ونصف لعدم وجود أي بيانات على عبواتها وقد تم تحرير إقرار إتلاف بالكمية المضبوطة  إلى جانب توقيف أحد العاملين عن العمل بسبب إصابة يده بجروح وذلك حتى الإنتهاء من علاجه فضلاً عن تحرير محضر مخالفة لمزاولته العمل بالرغم من إصابته ، لافتةً إلى ضرورة سلامة العاملين في مجالات الأغذية كونهم أحد المصادر الرئيسية لتلوث الأغذية في حال عدم إلتزامهم بالإشتراطات الصحية .

بدورها جددت إدارة العلاقات العامة بالبلدية دعوتها للجمهور الكريم ضرورة التأكد من تاريخ الإنتاج والصلاحية لمختلف المنتجات الغذائية قبل عملية الشراء من الأسواق ومراكز البيع للمواد الغذائية المنتشرة بالمحافظات وممارسة دورهم الرقابي من خلال الإتصال على خط البلدية الساخن 139 الذي يعمل على مدار الساعة  وذلك في حال وجود أي شكاوي تتعلق بتلك المواد الغذائية ، سواء إنتهاء الصلاحية أو التلف أو عدم توافر الإشتراطات الصحية ، كما أن الجهاز الرقابي بالبلدية على أتم الإستعداد للتعامل مع تلك الشكاوي بأقصى سرعة ممكنة  وأخذها على محمل الجد وذلك من أجل خدمتهم وتقديم المساعدة لهم في مختلف المجالات الأخرى المتعلقة بالبلدية .

 

×