البلدية: حملات تفتيشية على المواد الغذائية استعدادا لمواجهة الصيف

كشف مدير عام البلدية  بالوكالة محمد العتيبي أن الأجهزة الرقابية بالبلدية قد رفعت من حالة الإستنفار لمواجهة موسم الصيف من خلال وضع خطة متكاملة تشتمل على عدة محاور رئيسية منها ما يتعلق بالجانب الغذائي من أجل الحفاظ على صحة وسلامة الجمهور من خلال تكثيف الحملات الميدانية على مختلف المستويات في ظل إرتفاع درجات الحرارة وما يصاحبها من إنعكاسات سلبية على المواد الغذائية في عدم حفظها بالأماكن المناسبة والطرق السليمة، إلى جانب القضاء على مختلف المظاهر السلبية والتي تشوه المنظر العام، فضلاً عن تواصل حملات التنظيف ورفع الأنقاض والمحافظة على المنظر الحضاري والجمالي في مختلف محافظات الكويت ورصد التجاوزات والمخالفات الأخرى.

وأكد العتيبي في تصريح صحفي أن عدد من الحملات قد إنطلق بالفعل ميدانياً  والتي شملت عمليات التفتيش على المحلات والأسواق والمخازن الغذائية ، لافتاً إلى أن الخطة ستشمل عمليات التفتيش على أحد الأنشطة التي يتعامل معها الجمهور بصفة مستمرة ويتم الإعداد لها مع مختلف الأجهزة الرقابية وستنطلق في آن واحد في جميع المحافظات خلال الأسبوع المقبل على أن يليها عدد من الأنشطة الأخرى، مشيراً إلى  أن البلدية لن تتهاون في تطبيق كل الشروط والضوابط تجاه المخالفين في مختلف الجوانب المتعلقة بعملها .

وأوضح العتيبي ان البلدية تقوم بصفة مستمرة بإجراءاتها الرقابية  على مختلف المستويات إلى أن حالة الإستنفار يتم رفعها إلى أقصى درجاتها خلال موسم الصيف لما يتخلله العديد من الفعاليات والأنشطة والمناسبات والتي يتم إتخاذها بعين الإعتبار، لافتاً إلى أن العطلة الصيفية على الابواب ومن واجبنا كمسئولين في البلدية أخذ الحيطة والحذر لكل ما يتعلق بعمل الجهاز الرقابي من حيث الرقابة الصحية، نظافة الشواطئ والمنتزهات، التركيز على المنافذ الحدودية التي تتبع البلدية سواء البرية والبحرية والجوية، متابعة ظاهرة الباعة المتجولين والإعلانات المخالفة إلى جانب رفع مستوى النظافة للمناطق السكنية والميادين والساحات العامة تجنباً لإنتقال الروائح والحشرات.

ولفت العتيبي أن الأجهزة الرقابية بالبلدية  ستقوم بالتعاون مع الجهات المعنية برصد التعديات على المحولات الكهربائية نظراً لما تشكله تلك الظاهرة من إنعكاسات سلبية على سلامة قاطني المناطق وبهدف فتح الطريق أمام فرق الطوارئ للقيام باعمال الصيانة على تلك المحولات نظراً لزيادة الأحمال الكهربائية خلال موسم الصيف، داعياً الجميع إلى التعاون حفاظاً على سلامتهم .

وقال أن الأجهزة الرقابية ستقوم أيضاً برصد السيارات العائدة للأفراد وبعض الشركات والمؤسسات التي تقوم بإلقاء المخلفات الخاصة بأنقاض البناء وغيرها من المخلفات الأخرى في الساحات والاماكن العامة غير المخصصة لمعالجتها مما  يؤدي الى الإضرار بالبيئة وتشويه المنظر العام ، مشيراً إلى أن مفتشي البلدية بالمرصاد لكل المتجاوزين والمخالفين حفاظاً على البيئة الكويتية من تلك الظاهرة.

 

×