البلدية: اتلاف 400 كيلو من الاسماك الفاسدة في ميناء الدوحة

أتلفت إدارة الأغذية المستوردة ببلدية الكويت 400 كيلو جرام من أسماك الهامور الواردة من إيران  بسبب التغير في الخواص الطبيعية وإنبعاث الروائح الكريهة وذلك خلال عمليات الكشف عليها بميناء الدوحة وتبين عدم صلاحيتها للإستهلاك الادمي وقد تم تحرير إقرار إتلاف بالكمية المضبوطة .

بدورها أوضحت مدير إدارة الأغذية المستوردة المهندسة إستقلال المسلم  أن كمية الأسماك التي تم ضبطها من قبل مفتشي مركز الدوحة وأشرف على إتلافها رئيس  المركز الحميدي عباد المطيري تأتي  في سياق المتابعة الدقيقة لكل الواردات بمختلف المراكز الحدودية التي تتبع الإدارة ، مشيرةً إلى أن تلك المراكز تضمن المفتشين الأكفاء الذين يواصلون عملهم بكل إخلاص من أجل صحة وسلامة المستهلكين  .

وأكدت المسلم في تصريحها أنه لن يسمح بدخول أي مواد غذائية مهما كان مصدرها قبل التأكد من صلاحيتها ومطابقتها لكافة الإشتراطات الصحية خاصة وأن موسم الصيف على الأبواب وأن الإدارة إتخذت عدد من الإجراءات الإحترازية خاصة للأسماك الواردة من مختلف الدول المجاورة نظراً لما يصاحب الصيف من إنعكاسات سلبية سريعة على تلف تلك الأسماك في حال عدم حفظها بالطرق السليمة ، لافتةً إلى أن المرحلة القادمة ستشهد تشديد في الرقابة الغذائية على مختلف المستويات حرصاً على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين .