البلدية: غلق مطعمين ومخزن ن في السالمية وحولي واتلاف 104 كيلو من الأسماك

أسفرت الحملات التفتيشية  الميدانية التي نفذها مفتشوا فريق الطوارئ التابع لفرع بلدية محافظة حولي على المطاعم الواقعة في مناطق السالمية وحولي عن غلق مطعمين وأحد المخازن الذي يتبع أحد تلك المطاعم غلقاً إدارياً إلى جانب إتلاف 104 كيلو جرام من الأسماك غير الصالحة للإستهلاك الآدمي وتحرير 4 محاضر مخالفة كان أبرزها تداول مواد غذائية منتهية الصلاحية وأخرى تالفة وتم إتلافها على الفور.

وقال رئيس فريق الطوارئ بالوكالة حبيب فاضل في تصريح صحفي أن سبب غلق المطعم والمخزن يعود إلى ما تم ضبطه من مخالفات جسيمة تعرض صحة المستهلكين للخطر منها ضبط أسماك تالفة بوزن 104 كيلو جرام تم تخزينها بعدد 20 فريزر بأحد المخازن بسرداب أحد العمارات الإستثمارية بمنطقة السالمية وهو يتبع أحد المطاعم.

وأضاف "أما المطعم الآخر والذي يقع في منطقة حولي فيعود غلقه لوجود الصراصير والحشرات وعدم التقيد بقواعد النظافة العامة، مشيراً إلى أن فريق المفتشين تمكن من تحرير عدد 4 مخالفات اشتملت تداول مواد غذائية منتهية الصلاحية، تداول مواد غذائية تالفة، عدم التقيد بقواعد النظافة العامة، فتح مخزن قبل الحصول على ترخيص من قبل البلدية."

 

×