البلدية: مصادرة 220 كرتون من المياه من مخيمات ميناء عبدالله

نفذ فريق الطوارئ التابع لفرع بلدية محافظة الأحمدي حملة تفتيشية واسعة النطاق استهدفت القضاء على عدد من المظاهر السلبية بمناطق المخيمات الربيعية المتمثلة بإقامة الخيام المستخدمة كمخازن للمواد الغذائية وبقالات غير مرخصة وذلك بمنطقة البر بميناء عبدالله وأسفرت عن إزالة أكبر الخيام من قبل صاحبها بعد توجيه إنذار لصاحبها فيما قام فريق الطوارئ برفع ومصادرة عدد 220 كرتون من المياه.

وبدوره أكد رئيس فريق الطوارئ بفرع بلدية المحافظة مشعل ابا الصافي الذي تراس فريق الحملة أن الخيمة التي تم ضبطها من قبل مفتشي الفريق كانت تستخدم كمخزن للمواد الغذائية يتم من خلالها توزيع تلك المواد على البقالات المجاورة بالمنطقة فضلاً عن قيام صاحبها بإستغلال مساحات واسعة لتخزين الأخشاب وأكياس الفحم إلى جانب سوء التخزين للمواد الغذائية داخل الخيمة مما تسبب بتلف العديد منها.

وحذر ابا الصافي من إسغلال المخيمات لغير الغرض التي خصصت من أجله خاصة وأن إقامتها كبقالات ولتخزين المواد الغذائية يخالف عليه القانون، لافتاً إلى أن الحملات التفتيشية مستمرة على المخيمات الربيعية بهدف القضاء على مختلف الظواهر السلبية خاصة المتعلق منها بالجانب الغذائي من أجل صحة وسلامة مرتاديها.

وأكد أن البلدية وضعت عدة إشتراطات صحية لتدوال وبيع وتخزين المواد الغذائية ، لافتاً إلى أن تلك الممارسات الخاطئة التي يقوم بها البعض في منطقة المخيمات الربيعية لن تكون بعيدة عن رقابة مفتشي الفريق والتي ستكون بالمرصاد لكل المتجاوزين لأنظمة ولوائح البلدية.

وثمن أبا الصافي جهود مساعد المدير العام لشئون قطاع البلدية بمحافظتي الفروانية والأحمدي المهندس فيصل صادق الجمعة من خلال تواصله مع فريق العمل وتسهيل مهمتهم الميدانية ، مؤكداً أن تلك الحملات مستمرة حتى إنتهاء موسم إقامة المخيمات الربيعية في نهاية مارس القادم وذلك بتوجيهات ودعم من مدير فرع بلدية المحافظة المهندس فهد دغيم العتيبي.