البلدية: بدء إنطلاق الحملة التفتيشية لأخذ عينات الاغذية من صبحان

أطلقت بلدية الكويت حملاتها الموسعة لأخذ العينات الغذائية من المصانع والمخازن الغذائية  فكانت باكورة إنطلاقتها في محافظة مبارك الكبير  بهدف التأكد من الإلتزام بمعايير السلامة للمنتجات الغذائية واخضاعها للفحص الدوري وضمان صلاحية منتجاتها للاستهلاك الآدمي، حيث نفذت مراقبة الأغذية والأسواق التابعة لإدارة التدقيق ومتابعة الخدمات بفرع بلدية المحافظة حملتها على عدد من المصانع والمخازن الغذائية في منطقة صبحان.

واشارت البلدية أن تلك الحملات ستشمل مناطق الري والشويخ والعارضية الصناعية كونها هي المصدر الرئيسي لتوزيع الأغذية بإختلاف أنواعها على الأسواق المركزية  والمحال الغذائية في جميع المحافظات، وترأس حملة البلدية التي إنطلقت في التاسعة صباحا وأستمرت حتى منتصف النهار مراقب الأغذية والأسواق ضيدان العدواني بالتعاون مع إدارة العلاقات العامة بالبلدية، حيث جال مفتشي الأغذية على عدد من المصانع والمخازن الغذائية تم خلالها أخذ العينات العشوائية من اللحوم والمعجنات والعصائر والمياه ووضعها في الصندوق المخصص ice box  ونقلها إلى المختبرات الصحية لفحصها كيميائياً وبكترولوجياً، مشيراً   إلى أنه يتم إرفاق إستمارة إرسال العينات مع العينات الغذائية مبينا بها الرقم ونوع العينة وتاريخ الإنتاج والصلاحية.

وأكد العدواني في تصريح صحفي أن النتائج المخبرية ستظهر خلال مدة أقل من أسبوع وسيتم على ضوءها إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، لافتاً إلى أن عملية أخذ العينات العشوائية من المواد الغذائية تتم بصفة دورية ومفاجئة بإعتبارها أحدى الوسائل الرقابية المباشرة على جميع الأغذية بهدف التأكد من مطابقتها للمواصفات القياسية الكويتية وتطبيق الاشتراطات الصحية في المؤسسات الغذائية إلى جانب تقييم المخاطر الغذائية في المصانع للحد من خطورة التلوث أثناء التصنيع والإعداد والنقل والتوزيع والأخذ بنتائج الفحص المخبري.

وقال لقد أظهرت النتائج المخبرية لفحص عدد من العينات الغذائية التي تم أخذها في وقت سابق صلاحيتها للإستهلاك الأدمي إلى جانب عدد من الملاحظات التي يجب أخذها بعين الإعتبار وتنبيه مصدر العينات لتلك الملاحظات منها عدم تدوين المنتج بصورة صحـــيحة أو واضحة ، عـــدم تدوين عــبارة ( غني بالفيتامينات "أ" و "د" )  باللغة العربية، لافتاً إلى أنه قد تم تنبيه بعض أصحاب المصانع والمخازن المعنيين لتنفيذ ما جاء بنتيجة المختبرات الصحية لتنفيذها .

وفي سياق متصل أكد العدواني أن عدد العينات الغذائية التي تم إرسالها للمحتبرات الصحية خلال شهر ديسمبر الماضي بلغ عددها 1055 عينة فيما أسفرت الحملات التفتيشية الميدانية عن تحرير 67 مخالفة أبرزها العمل قبل الحصول على الشهادات الصحية أو كونها منتهية الصلاحية، لافتاً إلى أهمية حصول العاملين في المجال الغذائي على تلك الشهادات التي تثبت خلوهم من الأمراض المعدي حيث تم توقيف عدد 5 عاملين عن مزاولة عملهم بسبب بعض الحالات المرضية.

بدوره قال رئيس قسم الأغذية والأسواق علي الدويلة أن المفتشين رصدوا خلال الحملة عدد من الإشتراطات والتي من الواجب إلتزام أصحاب المصانع والمخازن الغذائية بها، مشيراً إلى أنه قد تم تحرير تعهدات للإلتزام بأنظمة ولوائح البلدية منها  توفير مصايد  للحشرات والقوارض إلى جانب ترميم بعض الحوائط التالفة بتلك المصانع الغذائية.